استشهاد خمسة بغزة يرفع حصيلة الضحايا إلى 13   
الخميس 1428/12/25 هـ - الموافق 3/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 14:10 (مكة المكرمة)، 11:10 (غرينتش)

نقل فلسطينية استشهدت بقصف إسرائيلي على منزلها إلى المستشفى (رويترز)

استشهد خمسة فلسطينيين في الغارات الإسرائيلية المتواصلة منذ فجر اليوم في خان يونس جنوب قطاع غزة.

وقال جيش الاحتلال إن قواته التي توغلت في المنطقة لمنع إطلاق صواريخ على إسرائيل تعرضت لإطلاق نار مما دفعها للرد ما أدى إلى استشهاد اثنين من الناشطين.

وفي غارة أخرى استشهد مقاوم بقصف إسرائيلي على منزل في المنطقة أدى إلى مقتل امرأة وابنها داخل المنزل إضافة للناشط خارجه. وقالت حركة الجهاد الإسلامي إن الشهيد عضو بها.

وأدت هذه الغارات إلى سقوط ما يقارب 30 جريحا بعضهم في حالة الخطر، في حين لم يكن ممكنا التعرف على الشهداء في ظل استمرار عمليات القصف والتوغل الإسرائيلي في المنطقة.

وباستشهاد الخمسة يرتفع إلى 13 فلسطينيا عدد الشهداء الذين سقطوا في غارات للاحتلال في أقل من 48 ساعة.

سيارة ناشطين تعرضت للدمار بعد قصفها من قبل إسرائيل (الأوروبية)
غارات واعتقالات
وكان ثمانية مقاومين استشهدوا بنيران الاحتلال الإسرائيلي في الساعات الـ24 الأخيرة بقطاع غزة، أربعة من كتائب القسام واثنان من ألوية الناصر صلاح الدين ومقاوم من كتائب الأقصى التابعة لحركة التحرير الفلسطيني (فتح) وناشط آخر استشهد شرق بلدة بيت حانون شمال القطاع.

وفي هجوم آخر نجا القيادي في لجان المقاومة الشعبية إبراهيم زملط ومساعده من محاولة اغتيال استهدفتهما عبر غارة إسرائيلية في غزة.

وفي الضفة الغربية أفاد مراسل الجزيرة في فلسطين بأن قوات الاحتلال اعتقلت 28 فلسطينيا في إطار اقتحامات ومداهمات شنتها الليلة الماضية.

كما أفاد مراسل الجزيرة في نابلس حسن الطيطي بأن قوة عسكرية إسرائيلية كبيرة اجتاحت البلدة القديمة في مدينة نابلس فجر اليوم. وأضاف أن القوة الإسرائيلية أغلقت كافة مداخل المدينة وحظرت الحركة فيها. ونقل عن مصادر طبية وشهود عيان سقوط عدد من الجرحى في صفوف الفلسطينيين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة