إعصار مدمر يضرب ولاية ألاباما   
الأحد 1421/9/22 هـ - الموافق 17/12/2000 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

لقي ما لا يقل عن عشرة أشخاص مصرعهم وجرح نحو 31 في سلسلة أعاصير اجتاحت ولاية ألاباما الأميركية ودمرت عددا من المنازل وأطاحت بأعمدة الكهرباء واقتلعت الأشجار. وأدت الأعصار إلى انقطاع التيار الكهربائي عن أكثر من 43 ألف شخص، في الوقت الذي وصلت فيه درجات الحرارة إلى نحو 20 درجة مئوية تحت الصفر.

وكان هذا الإعصار ضرب في الساعات الأولى من يوم أمس جنوبي شرقي ولاية ألاباما الواقعة في جنوبي الولايات المتحدة، قبل أن يتجه شمالاً محدثاً أضرارا كبيرة في المنطقة. 

وقال متحدث باسم وكالة الطوارئ في مدينة توسكالوسكا إن ستة أشخاص لقوا حتفهم في منزل متنقل جنوبي غربي المدينة، في حين قتل شخصان في دار للحضانة وآخر داخل سيارة. وأضاف المتحدث أن شخصا عاشرا توفي ولا يزال شخصان آخران في عداد المفقودين.

وقد نقل نحو 31 شخصا إلى المستشفيات حالة بعضهم خطرة، وفتحت ثلاثة ملاجئ لضحايا الإعصار الذي طال مقاطعتي جنيف ودال على الحدود مع ولاية فلوريدا. وأصيب ما بين ثمانية وعشرة أشخاص في مقاطعة جنيف حالة اثنين منهم خطيرة حسب ما أفادت به مصادر الطوارئ هناك. وفي مقاطعة دال جرح ما بين ثلاثة إلى أربعة أشخاص أحدهم في وضع حرج.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة