إيران تعيد النظر في التعاون مع وكالة الطاقة الذرية   
الأحد 18/7/1424 هـ - الموافق 14/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الوكالة تطالب بتفتيش مفاجئ للمنشآت الإيرانية وإيران ترد بإعادة النظر في التعاون معها (أرشيف-رويترز)
أعلنت إيران رسميا أنها تعيد النظر حاليا في تعاونها مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن البرنامج النووي الإيراني.

وصرح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية حميد رضا آصفي أن بلاده تدرس حاليا طبيعة التعاون مع الوكالة، مؤكدا عدم التوصل إلى قرار نهائي بهذا الشأن حتى الآن.

ويأتي ذلك ردا على المهلة التي منحتها الوكالة لطهران حتى نهاية الشهر المقبل لإبداء مزيد من التعاون في الكشف عن الحقائق المتعلقة ببرنامجها النووي.

وقد حذرت إيران في هذا السياق من أنها قد تحذو حذو كوريا الشمالية وتنسحب من اتفاقية حظر الانتشار النووي. وقال سفير إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي أكبر صالحي إن قرار هيئة الوكالة بإمهال إيران حتى نهاية الشهر المقبل يظهر أن واشنطن تعتزم غزو إيران كما فعلت مع العراق.

يشار إلى أن قرار مجلس أمناء الوكالة يطالب طهران أيضا بوقف ما وصفه ببرنامج لتخصيب اليورانيوم والكشف عن مدى التقدم الذي حققه البرنامج الإيراني في مجل تخصيب اليورانيوم بهدف التسلح النووي.

كما أكد قرار الوكالة الدولية للطاقة الذرية الصادر الجمعة الماضي ضرورة توقيع طهران بروتوكولا إضافيا يسمح بعمليات تفتيش مفاجئة لمنشآتها النووية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة