وفود فلسطينية متعددة تشارك في مؤتمر فيينا   
الأحد 1426/3/23 هـ - الموافق 1/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:17 (مكة المكرمة)، 11:17 (غرينتش)

تبدأ في فيينا في السابع من الشهر الحالي أعمال المؤتمر السنوي الذي ينظمه مركز العودة الفلسطيني لفلسطينيي أوروبا بمناسبة النكبة، وسط اهتمام واضح من جانب العشرات من الوفود الفلسطينية بالخارج التي قررت المشاركة تأكيدا لحق العودة.

واعتبر ماجد الزير مدير مركز العودة الفلسطيني أن المشاركة الكبيرة للوفود الفلسطينية من مختلف الأقطار الأوروبية تشير إلى ما وصفه بالقلق العميق الذي يساور الفلسطينيين على حق العودة جراء ما أسماها التحديات الخارجية والداخلية.

وتشارك في أعمال المؤتمر شخصيات تمثل مختلف الطيف الفلسطيني, حيث سيشارك قاضي قضاة فلسطين الشيخ تيسير التميمي، والأب عطا الله حنا الناطق باسم الكنيسة الأرثوذكسية في القدس، وكذلك رئيس اللجنة السياسية في المجلس الوطني الفلسطيني عبد الله الحوراني.

وتعقد خلال المؤتمر ثلاث ورش عمل تتركز حول العلاقة مع المجتمعات الأوروبية ومصير الفلسطينين المتواجدين في أوروبا.
كما يشهد المؤتمر توقيع وثيقة التمسك بحق العودة التي تنص على عدم تفويض أي جهة بالتنازل أو التفريط بحق العودة، وسيتم توزيع دليل التمسك بحق العودة الذي يحوي أهم الحقائق حول قضية اللاجئين.

وسيشهد اليوم التالي للمؤتمر اجتماعا موسعا للمؤسسات المشاركة بهدف تدارس مشروع لتنسيق الجهود وتوحيد الرؤى لمواجهة استحقاقات المرحلة المقبلة، كما أفاد المنظمون.
 
وسيتضمن المؤتمر معرض صور للفنان الفلسطيني أحمد جاد الله، مصور وكالة رويترز في قطاع غزة لمدة 15 عاما، وستعرض في المؤتمر أفلام وثائقية حول قضية اللاجئين. كما ستشارك فرقة الاعتصام للفنون الشعبية الفلسطينية القادمة من فلسطين 48.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة