مقتل عشرين شخصا بهجوم على قرية نيجيرية   
الجمعة 1425/2/5 هـ - الموافق 26/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تشهد ولايات نيجيرية من حين إلى آخر صراعات عرقية يقول السكان أن لمبشرين أجانب سببا فيها (رويترزـأرشيف)
أعلن مسؤول نيجيري في مدينة غوس عن مقتل ما لا يقل عن عشرين شخصا في هجوم على إحدى القرى التي تقع في ولاية بلاتو بوسط نيجيريا قبل الانتخابات المحلية.

وأكد المسؤول الذي لم يفصح عن اسمه للصحافيين أن مجموعة مسلحة هاجمت فجر الخميس قرية واز (150 كم جنوب شرق غوس عاصمة الولاية) فقتلت عشرين شخصا بينهم شرطيان في المواجهات.

ولم يتمكن قائد الشرطة في ولاية بلاتو المفوض إينوسنت إيلوزوكي الذي وصل إلى مكان الحادث من تقديم المزيد من التوضيحات.

وشهدت قرية واز ذات الأغلبية المسلمة خلال السنوات الماضية نزاعا مع قريتي تاروك ولانغتانغ اللتين يسكنهما مسيحيون بشأن قضايا قيل إن مبشرين غربيين لهم علاقة فيها.

من جانب آخر يتوجه النيجيريون غدا السبت إلى صناديق الاقتراع لانتخاب رؤساء 774 مجلسا للحكم المحلي في عملية اقتراع أرجئت مرارا ويتخوف المحللون من أن تؤدي إلى اندلاع أعمال عنف بسبب التنافس المحلي بين المرشحين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة