مهرجان لنصرة الأقصى بصنعاء   
الجمعة 1431/4/4 هـ - الموافق 19/3/2010 م (آخر تحديث) الساعة 3:12 (مكة المكرمة)، 0:12 (غرينتش)
آلاف اليمنيين شاركوا في مهرجان نصرة الأقصى بصنعاء (الجزيرة نت )

إبراهيم القديمي-صنعاء
 
دعا رئيس مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية الشيخ صادق الأحمر أبناء الأمة الإسلامية كافة إلى الجهاد المقدس ضد الاحتلال الإسرائيلي الذي يدنس المقدسات الإسلامية في أرض فلسطين.

وناشد الأحمر في كلمته أمام الجماهير المحتشدة في مهرجان نصرة الأقصى تحت شعار "لبيك يا قدس لبيك يا أقصى" الذي انعقد في العاصمة اليمنية صنعاء الخميس المسلمين إلى أن "يهبوا ويقفوا وقفة واحدة لكي يعرف العالم واليهود أن المسجد الأقصى والآثار الإسلامية خط أحمر".

وندد بالجدار الفولاذي وبالحصار المفروض على قطاع غزة، كما ندد بجميع الاتفاقيات الموقعة بين بعض دول الطوق وإسرائيل وعدها بمنزلة "عار على المسلمين جميعا".


 
رسالة
أحمد حرارة  طالب القادة العرب والمسلمين بحماية المقدسات (الجزيرة نت )
من جهته قال مدير مؤسسة الأقصى الدولية  فرع اليمن أحمد حرارة في حديث للجزيرة نت إن "العلم الإسرائيلي يرفع الآن في المسجد الأقصى ويدخل فيه الحاخامات ويطرد منه  العلماء".
 
ووصف حرارة المهرجان بأنه رسالة لنصرة المرابطين في المسجد الأقصى وتقديم الدعم لهم، وطالب رؤساء الحكومات العربية والإسلامية بحماية مقدسات المسلمين والالتزام بما هو واجب عليهم تجاه المسجد الأقصى وحمايته من المؤامرات الإسرائيلية.
 
وكان وزير الأوقاف والإرشاد القاضي حمود الهتار قد دعا وزراء الأوقاف والشؤون الإسلامية في العالم الإسلامي لعقد اجتماع طارئ في العاصمة صنعاء لحماية المسجد الأقصى، وأكد أن هذا "أقل واجب لحماية المقدسات الإسلامية".

وقال الهتار للجزيرة نت "لا يشرفنا أن نبقى على كراسينا والمسجد الأقصى يتعرض لمؤامرات الهدم"، كما دعا زعماء الدول العربية لاتخاذ قرارات حاسمة في القمة العربية المقبلة في ليبيا توقف الغطرسة الإسرائيلية وتحمي المسجد الأقصى.

أما ممثل حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في اليمن الدكتور عبد المعطي زقوت فطالب رؤساء الدول العربية بدعم حق الشعب الفلسطيني في المقاومة ودعمه بالسلاح والمال والمواقف والقرار السياسي ورفع الحصار فورا عن قطاع غزة "الذي امتد إلى ألف يوم حتى الآن".

مواقف عاجزة
الشيخ الزنداني وصف مواقف الحكام العرب بالعاجزة (الجزيرة نت )
من جانبه انتقد عضو الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح الشيخ عبد المجيد الزنداني مواقف الحكام العرب ووصفها بـ"العاجزة والقاصرة"، وتساءل "أليس جديرا بتغيير هذا الطريق الفاشل؟".

وقال إن قادة إسرائيل "يهددون بضرب مكة والمدينة والسد العالي إذا لم ينفذ العرب ما يريدون تمريره من مخططات تنسيهم الأراضي التي احتلوها في عام 1967 كما نسوا أراضي عام 1948.

وانتقد الزنداني دور الجامعة العربية، وأوضح أنها لم تحقق للعرب هدفهم في العزة والكرامة ودفع المخاطر التي تحدق بهم داعيا لدعم المبادرة اليمنية الخاصة بإنشاء اتحاد عربي.
 
حشد
واحتشد عدد كبير من اليمنيين في قاعة مركز الدراسات والبحوث اليمني تلبية لدعوة أطلقتها مؤسسة القدس الدولية للتعبير عن الغضب والتضامن مع القدس والأقصى بعد افتتاح "كنيس الخراب "بجانب المسجد الأقصى المبارك.
 
وردد المشاركون هتافات من بينها "يا زعماء البلاد افتحوا باب الجهاد" و"خيبر خيبر يا يهود جيش محمد بدأ يعود" و"خيبر خيبر يا صهيون شعب اليمن قادمون" و"يا مسلم دوس دوس الصهيوني والجاسوس".

وفي ختام المهرجان فتح باب التبرع بالمال دعما لمشروع المرابطين في فلسطين، والدعوة إلى صيام الاثنين المقبل و"التوجه بالدعاء إلى الله عز وجل أن ينصر جنده في أرض فلسطين المباركة".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة