مظاهرة ببولندا ضد بناء مسجد   
السبت 11/4/1431 هـ - الموافق 27/3/2010 م (آخر تحديث) الساعة 22:04 (مكة المكرمة)، 19:04 (غرينتش)
مسجد تاتاريان في قرية كروسينياني أحد المساجد القليلة في بولندا (الأوروبية)

تظاهر العشرات من الأشخاص اليوم في العاصمة البولندية وارسو احتجاجًا على خطط للمسلمين لبناء ثاني مسجد لهم في المدينة.
 
ويشكل المسلمون –رغم تزايدهم- أقلية في بولندا، لهذا فإن مثل الاحتجاجات تعتبر أمرا غير اعتيادي لكنها تشكل دليلاً على أن المخاوف التي تجتاح بقية أوروبا تترسخ الآن كذلك في هذا البلد الشيوعي السابق.
 
وبمقابل هذا الاحتجاج قامت مجموعة صغيرة باحتجاج آخر مضاد، مما دفع الشرطة إلى تشكيل حاجز بين الجانبين اللذين تجمعا في موقع بناء المسجد في حي ناء بوارسو.
 

"
اقرأ أيضا

محنة المآذن وصورة الإسلام في أوروبا
"

ويقول معارضو بناء المسجد إنهم يخشون أن تستخدمه الجماعات الإسلامية المتطرفة لكسب موطئ قدم في المجتمع البولندي، كما عبروا عن استيائهم بسبب شائعات بأن السعودية تمول بناء هذا المسجد، وهي مزاعم لم يتسن التأكد من صحتها.
 
وقال أحد وكلاء العقارات ويدعى رافال زاك (31 عاما) "نحن نعارض مسجدًا يبنى بأموال سعودية عندما يعتبر من غير القانوني امتلاك إنجيل أو صليب في السعودية" التي لا تسمح بإقامة كنائس حتى اللحظة.
 
وهتف مناهضو بناء المسجد "إسلام متطرف، لا شكرًا"، وحملوا شعارات تقول "أوقفوا المتطرفين"، و"الإسلام السياسي تهديد لأوروبا"، في حين رفع المشاركون في الاحتجاج المضاد  شعارات تقول "وارسو للجميع"، و"أوقفوا الخوف من الإسلام".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة