أنباء عن دخول دبابات وآليات سورية إلى لبنان   
الاثنين 1422/6/1 هـ - الموافق 20/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قوات سورية أثناء إعادة الانتشار في لبنان منتصف يونيو/ حزيران الماضي
نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن شهود عيان قولهم إن نحو 15 دبابة سورية عبرت نقطة المصنع الحدودية متوجهة إلى سهل البقاع في لبنان. وذكرت صحيفة النهار اللبنانية اليوم أن نحو مائة شاحنة عسكرية سورية عبرت مع عتادها منتصف الليلة الماضية من نقطة ضهر البيدر في سهل البقاع متوجهة إلى بيروت.

ولم يدل أي مسؤول سوري أو لبناني بأي تصريح عن هذا الموضوع إلا أن وزير النقل اللبناني نجيب ميقاتي قال "قد يكون الأمر عملية إعادة انتشار"، مضيفا "لست مطلعا على التفاصيل".

ويأتي هذا التطور إثر حملة اعتقالات نظمتها أجهزة استخبارات الجيش اللبناني بين الخامس والثامن من الشهر الحالي لأكثر من 200 ناشط مسيحي مناهض للوجود السوري في لبنان ويشتبه في إقامة بعضهم اتصالات مع إسرائيل.

وقد أثارت هذه التدابير موجة استنكار في صفوف المعارضة لكنها حظيت بدعم الأحزاب اللبنانية المؤيدة للسوريين، كما أعلن الرئيس السوري بشار الأسد دعمه لنظيره اللبناني إميل لحود وللجيش اللبناني.

وكانت القوات السورية المنتشرة في لبنان بموافقة السلطات اللبنانية قد سحبت قسما من عتادها في منتصف يونيو/ حزيران الماضي من بيروت وضواحيها من دون تحديد حجم القوات التي تم سحبها.

وجاءت عملية إعادة الانتشار الجزئية هذه بعد حملة نفذتها الأوساط السياسية والدينية المسيحية من أجل انسحاب مرحلي للقوات السورية المتمركزة في لبنان منذ بدء الحرب الأهلية في لبنان (1975-1990).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة