الناتو ليس لديه خطة لتأمين حدود تركيا   
الأحد 1436/11/30 هـ - الموافق 13/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 0:00 (مكة المكرمة)، 21:00 (غرينتش)

قال رئيس هيئة الأركان التركي خلوصي أكار إن حلف شمال الأطلسي (ناتو) لا توجد لديه خطة تتعلق بأمن حدود تركيا مع سوريا، مؤكدا دعم الحلف لتركيا في مكافحة ما أسماه "الإرهاب".

وأوضح أكار أن التهديدات الجديدة التي ظهرت في الجناحين الشرقي والجنوبي للناتو تحتم على أعضائه العمل بروح من التعاون والحزم، مشيرا إلى أن أزمة اللاجئين المستمرة في التوسع ستؤثر سلبا على العالم بأسره.

جاء ذلك في تصريحات لأكار خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس اللجنة العسكرية لحلف الناتو بيتر بافل اليوم السبت، في ختام أعمال اجتماع اللجنة العسكرية للحلف على مستوى رؤساء هيئة الأركان في البلدان الأعضاء الذي عقد في إسطنبول.

من جهته قال بافل إن أعضاء الحلف متفقون على الخطر الذي يمثله "الإرهاب" على أمنهم وعلى الاستقرار الدولي، ومتحدون في مواجهته.

وكشف بافل أن الناتو يعمل على تقييم التقارير الإعلامية وتقارير المنظمات الإنسانية التي أفادت باستخدام تنظيم الدولة الإسلامية أسلحة كيميائية في سوريا، مشيرا إلى أن الحلف سيدرس الآثار المحتملة وما يمكن فعله حال ثبوت استخدامه تلك الأسلحة.

وأشار بافل إلى أن اجتماع رؤساء أركان الناتو ناقش خطة عمل الاستعداد، ومستقبل الحلف وإستراتيجياته الطويلة المدى، ومستقبل وجود الحلف في أفغانستان بعد انتهاء مهمة الدعم الحازم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة