اعتقال تسعة من الإخوان المسلمين في مصر   
الأحد 1422/2/12 هـ - الموافق 6/5/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

اعتقلت السلطات المصرية تسعة من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين في حملة مداهمات واسعة النطاق على أنصارالجماعة قبيل انتخابات مجلس الشورى التي يجري الإعداد لها حاليا والمزمع إجراؤها في 16مايو/ أيار الحالي.

وقال المحامي عبد المنعم عبد المقصود إن الرجال التسعة اعتقلوا في محافظة بني سويف التي تبعد 100 كلم جنوبي القاهرة لمشاركتهم في الحملة الانتخابية لأحد مرشحي الإخوان المسلمين في انتخابات مجلس الشورى.

ويرتفع بذلك عدد أعضاء جماعة الإخوان المسلمين الذين اعتقلتهم السلطات المصرية منذ بدء الحملة الانتخابية في مارس/ آذار الماضي إلى 30 عضواً.

وكانت قوات الأمن المصرية قد اعتقلت الأسبوع الماضي سبعة من قيادات الجماعة في بني سويف، وقال الإخوان إن واحداً منهم كان ينوي الترشح للانتخابات.

وسيتنافس المرشحون للفوز بـ 88 مقعدا شاغرا من بين 140 مقعدا انتخابيا في المجلس المؤلف من 210 مقاعد، في حين يعين الرئيس المصري حسني مبارك الأعضاء السبعين الآخرين.

ويقول المراقبون إن القبض على أعضاء الإخوان قبيل إجراء الانتخابات هو من قبيل توجيه رسائل لهم كما حدث قبل انتخابات مجلس الشعب في أواخر العام الماضي حين أعلن الإخوان أن السلطات المصرية اعتقلت نحو أربعة آلاف شخص بتهمة الانتماء للجماعة.

وفي نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي أصبحت جماعة الإخوان تمثل أكبر تكتل للمعارضة في مجلس الشعب بعد فوز 17 من أعضائها كمستقلين في الانتخابات. وتقول الجماعة إنها كانت ستفوز بعدد أكبر من المقاعد لو لم تمنع قوات الأمن المصرية أنصارها من التصويت.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة