هزة ارتدادية قوية تضرب آتشه الإندونيسي   
الجمعة 1426/2/8 هـ - الموافق 18/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 11:49 (مكة المكرمة)، 8:49 (غرينتش)
ناجون يقفون على الآثار المدمرة التي خلفها زلزال في آتشه (رويترز-أرشيف)
ضربت هزة أرضية ارتدادية قوية عاصمة إقليم آتشه الإندونيسي الذي اجتاحه مد تسونامي أواخر العام الماضي، دون أن تسفر عن وقوع ضحايا أو أضرار.
 
وأوضحت الوكالة الوطنية لفيزياء الأرض أن الهزة التي بلغت قوتها 6.1 على مقياس ريختر المفتوح وقعت في أعماق البحر ويبعد مركزها 91 كلم غرب عاصمة الإقليم باندا آتشه.
 
وقال مراسلو وكالات الأنباء إن الهزة تسببت في الذعر لأنها استمرت حوالي الدقيقة. يذكر أن الهزات الأرضية والثورات البركانية مألوفة في إندونيسيا المؤلفة من 18 ألف جزيرة والواقعة في "حزام النار" بالمحيط الهادي.
 
ولا يزال إقليم آتشه يحاول استرداد عافيته بعد الزلزال المدمر يوم 26 ديسمبر/كانون الأول الماضي والذي تسبب في موجات مد تسونامي التي راح ضحيتها 126 ألف شخص في الإقليم وفقد 93 ألفا آخرين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة