الالتهابات سبب رئيسي لوفاة الأطفال   
الأحد 1433/6/22 هـ - الموافق 13/5/2012 م (آخر تحديث) الساعة 10:01 (مكة المكرمة)، 7:01 (غرينتش)

كشفت دراسة أجراها باحثون أميركيون أن معظم حالات الوفيات عند الأطفال تعود أسبابها إلى الالتهابات, وأن 40.3% منها عند حديثي الولادة.

وراجع باحثون من جامعة جون هوبكنز بلومبرغ للصحة العامة بيانات تعود للعام 2010 في 193 دولة شملت 7.6 ملايين حالة من الوفيات عند الأطفال الذين لا تتخطى أعمارهم خمس سنوات.

وبينت الدراسة أن 64% من الوفيات (4.879 ملايين طفل) تعود إلى الالتهابات, و40.3% (3.072 ملايين طفل) منها عند حديثي الولادة.

وأضافت الدراسة أن أبرز أسباب الوفاة عند حديثي الولادة مضاعفات ما قبل الولادة (14.1%, 1.078 مليون حالة، ويتراوح هامش الخطأ بين 0.916 و1.325%)، ومضاعفات أثناء الولادة (9.4%، 0.717 مليون, مع هامش خطأ 0.610- 0.876) والإنتان أو التهاب السحايا (5.2%، 0.393 مليون, وهامش خطأ 0.252- 0.552%).

أما عند الأطفال الأكبر سناً، فكانت أسباب الالتهاب الرئوي الحاد (14.1%، 1.071 مليون, هامش خطأ 0.977-1.176%)، والإسهال (9.9%، 0.751 مليون, هامش خطأ 0.538-1.031%) والملاريا (7.4%، 0.564 مليون, هامش خطأ 0.432-907.0%).

وأفادت أنه بالرغم من الجهود الحثيثة التي بذلت لتحديد بيانات ذات صلة، تم التصديق طبياً على أسباب وفاة 2.7% (0.205 مليون) من حالات الوفاة عند الأطفال الذين لا تتخطى أعمارهم خمس سنوات في العام 2010.

وأشارت إلى أن عدد وفيات الأطفال الذين لا تتخطى أعمارهم خمس سنوات انخفض في العالم بين العامين 2000 و2010 بمليوني حالة عن السابق، بسبب التحكم بالالتهاب الرئوي الحاد (0.451 مليون, هامش خطأ 0.339-0.547 %)، والحصبة (0.363 مليون, هامش خطأ 0.283-0.419 %) والإسهال (0.359 مليون, هامش خطأ 0.215_0.476%).

وأضافت أنّ نسب أمراض الكزاز والحصبة والإيدز والملاريا ارتفعت في أفريقيا بمعدل سنوي دفع إلى أن تكون من برنامج أهداف التنمية للألفية الذي أطلقته الأمم المتحدة ويستمر لمدة 15 عاماً للقضاء على أكثر الأزمات العالمية تهديداً للإنسانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة