تحطم طائرة أميركية في جنوب كولومبيا   
الأربعاء 1424/1/23 هـ - الموافق 26/3/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال مصدر مسؤول بالسفارة الأميركية في بوغوتا إن طائرة صغيرة تابعة للحكومة الأميركية تحطمت في جنوب كولومبيا وعلى متنها ثلاثة أميركيين أثناء عملية إنقاذ مقاولين لوزارة الدفاع الأميركية احتجزهم مقاتلون ماركسيون كرهائن الشهر الماضي.

وأضاف المسؤول الأميركي أن قوات كولومبية وصلت إلى الموقع الذي سقطت فيه الطائرة لكنه لم يوضح إذا تم العثور على أفراد طاقمها الثلاثة أم لا.

ورفض الجيش الكولومبي الشهر الماضي أي تدخل عسكري أميركي في البلاد لإنقاذ ثلاثة رهائن أميركيين محتجزين لدى مقاتلي القوات المسلحة الثورية.

وكان المتمردون الكولومبيون أسقطوا في 13 فبراير/ شباط طائرة سيسنا/208 أميركية وعلى متنها أربعة أميركيين وكولومبي قرب فلورنسيا أثناء مهمة مراقبة في إطار الخطة الكولومبية لمكافحة المخدرات.

وعثر على جثتي اثنين من ركاب الطائرة هما مسؤول في أجهزة الاستخبارات الكولومبية وأميركي بعد إصابة الأول برصاص في الصدر والآخر في الرأس. وخطف الناجون الثلاثة وجميعهم من الأميركيين الذين لم تكشف هوياتهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة