السلطات الموريتانية تطلق سراح ولد هيداله   
الجمعة 1424/9/13 هـ - الموافق 7/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أحد أنصار ولد هيداله يرفع صورته أثناء تجمع انتخابي أمس (الفرنسية)

أعلن مصدر في الشرطة الموريتانية أن مرشح الانتخابات الرئاسية الرئيس السابق محمد خونا ولد هيداله الذي اعتقل عصر الخميس أطلق سراحه مساء نفس اليوم، إلا أنه لم يعرف مصير ستة أشخاص من المقربين من ولد هيداله كانوا اعتقلوا معه.

وكانت سلطات الأمن الموريتانية اعتقلت ولد هيداله أحد أبرز مرشحي المعارضة للانتخابات الرئاسية التي ستجرى اليوم الجمعة.

وبررت السلطات عملية الاعتقال بأن ولد هيداله كان يخطط للاستيلاء على السلطة، وقالت إنها عثرت على منشورات يحرض فيها ولد هيداله على استخدام العنف ويخطط لما سماه انقلابا في حال فشله بالانتخابات.

وقد نفى علي ولد أصنيبه المتحدث باسم ولد هيداله هذه الاتهامات، وقال للجزيرة إنها محاولة لإجهاض العملية الانتخابية ووأد التداول السلمي للسلطة في مهده.

واتهم أصنيبه الرئيس الموريتاني بالتخطيط لانقلاب دستوري أو عسكري في حال هزيمته بالانتخابات.

وقالت مصادر مستقلة للجزيرة نت إن الحكومة استدعت وحدات من الجيش نشرتها في مناطق حساسة من العاصمة قبل أن ترجع إلى الثكنات، وقالت إن ذلك ربما يكون تحسبا لقلاقل تنتج عن اقتراع اليوم الجمعة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة