هونغ كونغ تشتبه بإصابة ثلاثة صحفيين بسارس   
الخميس 1424/11/16 هـ - الموافق 8/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عودة سارس زادت من مخاوف الإصابة به (الفرنسية - أرشيف)
أدخل ثلاثة صحفيين المستشفى في هونغ كونغ بعد أن بدت عليهم عوارض شبيهة بمرض الالتهاب الرئوي الحاد (سارس) بعد عودتهم من إقليم غوانغدونغ جنوب الصين.

وقال المتحدث باسم السلطات الصحية إنه تم إدخال المرضى الثلاثة بسبب إصابتهم بحمى وسعال والتهاب في المجاري التنفسية العليا، وتم عزلهم ولكن حالتهم مستقرة.

وأشار المصدر نفسه إلى أن الصور الإشعاعية لم تكشف وجود التهاب رئوي، وستجرى تحاليل إضافية للتأكد من عدم وجود الفيروس المسبب للمرض. وستعلن نتائج التحاليل اليوم.

وأكدت حكومة هونغ كونغ هذا النبأ وأوضحت أنها طلبت لائحة بأسماء زملاء المرضى الذين أرسلوا إلى الصين لتغطية احتمال عودة ظهور المرض في كانتون.

وكان الصحفيون الثلاثة أعدوا تحقيقا مصورا لتلفزيون هونغ كونغ في غوانغدونغ حيث تم تأكيد وجود إصابة بالمرض وأعلن عن الاشتباه بإصابة جديدة.

ويأتي هذا الاشتباه بعد خضوع أكثر من حالة مشتبه فيها للتحليلات للكشف عن الإصابة بالمرض.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة