فيلم ألباني يحصد أبرز جوائز مهرجان الإسكندرية   
الأربعاء 1436/11/26 هـ - الموافق 9/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 11:21 (مكة المكرمة)، 8:21 (غرينتش)

فاز الفيلم الألباني "أقسمت أن تكون عذراء" بالجائزة الكبرى في مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول حوض البحر المتوسط الذي اختتم مساء أمس الثلاثاء دورته الحادية والثلاثين، وحصد فيها الفيلم الجزائري "البئر" أربع جوائز في مسابقة الفيلم العربي الروائي الطويل.

وبدأ حفل ختام الدورة -التي حملت اسم الممثل المصري محمود ياسين- بمقاطع فيديو من ذاكرة المهرجان في دوراته السابقة تسجل لحظات تكريم ممثلين مصريين، منهم عمر الشريف وفاتن حمامة وعادل إمام وأمينة رزق والنجم الهندي أميتاب باتشان.

وقبل توزيع الجوائز، كرم المهرجان -بحضور محافظ الإسكندرية هاني المسيري ورئيس المهرجان الأمير أباظة- السينما السورية ممثلة بالمخرج باسل الخطيب والممثلين دريد لحام وسلاف فواخرجي، بإهداء درع المهرجان إلى كل منهم.

وأعلنت لجنة تحكيم المسابقة الرسمية للأفلام الروائية الطويلة لدول البحر المتوسط فوز الفيلم الألباني بثلاث جوائز هي: جائزة أفضل فيلم وتسلمتها مخرجته لاورا بيسبوري، وجائزة نجيب محفوظ لأفضل سيناريو لكاتبة السيناريو فرانشيسكا مانيري، وجائزة فاتن حمامة لأفضل ممثلة ونالتها بطلة الفيلم ألبا روارشر مناصفة مع نورا يوسف بطلة الفيلم السوري "الرابعة بتوقيت الفردوس".

فيلم المخرجة الألبانية لاورا بيسبوري فاز بالجائزة الكبرى في المهرجان (غيتي)

توقيت الفردوس
ومنحت لجنة التحكيم جائزتها الخاصة لفيلم "الرابعة بتوقيت الفردوس" لمحمد عبد العزيز، أما جائزة يوسف شاهين لأفضل إخراج فنالها المخرج كيروس باسافاسيليو من قبرص عن فيلم "انطباعات رجل غارق".

كما فاز بجائزة كمال الملاخ لأفضل مخرج عمل أول خليل المزين عن الفيلم الفلسطيني "سارة"، أما جائزة أفضل إنجاز فني فحصل عليها المخرج اليوناني بيتروس سيفاستيكوغلو عن فيلم "إلكترا".

وفي المسابقة نفسها، فاز ماركو مانديتش بطل فيلم "الجحيم" -وهو إنتاج سلوفيني كرواتي- بجائزة عمر الشريف لأفضل ممثل. ومنحت لجنة التحكيم شهادة تقدير للطفل بطل فيلم "جوق العميين" للمخرج المغربي محمد مفتكر.

وفي مسابقة الأفلام الوثائقية والروائية القصيرة لدول البحر المتوسط، فاز الفيلم التونسي "فتزوج روميو جولييت" لهند بوجمعة بجائزة أفضل عمل روائي، وفاز الفيلم المصري "حياة طاهرة" بجائزة أفضل عمل وثائقي، أما جائزة لجنة التحكيم الخاصة فذهبت إلى الفيلم اللبناني "بانغ بانغ" للمخرج سيريل باسيل.

وقبل إعلان جوائز "مسابقة نور الشريف للفيلم العربي الروائي الطويل" التي ينظمها المهرجان للمرة الأولى باسم الممثل المصري الراحل، صعدت أرملته الممثلة المصرية بوسي إلى المسرح وسط تصفيق الحضور، وتسلمت درع المهرجان تكريما للشريف، ثم قامت بتوزيع الجوائز.

وفاز الفيلم الجزائري "البئر" بأربع جوائز هي: أفضل فيلم، وأفضل إخراج للطفي بوشوشي، وأفضل ممثلة لنادية قاسي، وأفضل سيناريو لمحمد ياسين بن الحاج.

مهرجان الإسكندرية كرّم الفنان المصري الراحل نور الشريف (غيتي/الفرنسية)

سينما خليجية
ومنحت لجنة التحكيم جائزتها الخاصة للفيلم المغربي "نصف سماء" لعبد القادر لقطع، أما جائزة أفضل إنجاز فني فنالها الفيلم الفلسطيني "المريخ عند شروق الشمس" للأميركية من أصل لبناني جيسيكا هابي، وفاز بطله الفلسطيني علي سليمان بجائزة أفضل ممثل.

كما منحت لجنة التحكيم تنويها بالفيلم المصري "سعيكم مشكور يا برو" لعادل أديب.

وتقاسم جائزة أفضل عمل أول الفيلم العراقي "صمت الراعي" لرعد مشتت، والسوري "رسائل الكرز" من إخراج سلاف فواخرجي التي قالت عقب تسلم الجائزة إن "أي فرح ولو قليل يسعدنا في هذه الظروف".

وأضافت فواخرجي أن مصر لها "فضل" عليها منذ ظهرت في الفيلم المصري "حليم" ببطولة الراحل أحمد زكي.

ووجه رئيس لجنة التحكيم المخرج المصري عمر عبد العزيز التحية إلى الفيلم في دول الخليج، الذي أصبح له "حضور عربي"، قائلا إن اللجنة توصي بتنظيم أسابيع للأفلام في العالم العربي لكي يتعود الجمهور في كل بلد على لهجات البلدان الأخرى.

وفي مسابقة الفيلم العربي الوثائقي الطويل، فاز فيلم "آخر كلام" للجزائري محمد زاوي بالجائزة الأولى، ونال الفيلم الإماراتي "صوت البحر" لنجوم الغانم جائزة لجنة التحكيم برئاسة المخرج اللبناني صبحي سيف الدين الذي أشاد بدور مصر قائلا "إذا ابتسمت مصر ابتسم العالم العربي".

ومنحت لجنة التحكيم شهادة تقدير للفيلم الأردني "المجلس" من إخراج يحيى العبد الله.

وفي مسابقة الأفلام العربية الروائية والوثائقية القصيرة، فاز الفيلم التونسي "ارجع للسطر" لبلال بالي بجائزة أفضل عمل روائي، كما فاز الفيلم التونسي "شوف" لعامر زهير بجائزة أفضل عمل قصير.

أما الفيلم العراقي "يوجد قتلى" لمحمود شاكر، فنال جائزة لجنة التحكيم الخاصة التي نوهت بالفيلم الكويتي "الإمام" لعامر زهير.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة