هيئة الأمر بالمعروف بالسعودية تنشئ إدارة قانونية   
الاثنين 1428/5/26 هـ - الموافق 11/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 10:37 (مكة المكرمة)، 7:37 (غرينتش)
 
أعلنت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في السعودية عن تأسيس إدارة قانونية جديدة وإحداث متحدث باسمها.
 
وقال الرئيس العام للهيئة الشيخ إبراهيم الغيث -في مؤتمر صحفي عقد في الرياض الأحد- إنه تم تأسيس إدارة قانونية جديدة في الهيئة تسمى إدارة "النظم والتعليمات".
 
وأضاف أن عمل هذه الإدارة ينص على "مراقبة تطبيق أعضاء الهيئة الميدانيين لنظم وتعليمات رئاسة الهيئة وتعليمات الجهات الأمنية الأخرى كوزارة الداخلية وإمارات المناطق بشأن عمليات الضبط أو الملاحقة للأفراد المشتبه بهم".
 
وقال الغيث إن "هذه الإدارة ستكون مخولة لمحاسبة أي مخطئ من أعضاء أو مسؤولي الهيئة بحيث ستكون مرجعا لجميع المسؤولين فيها".
 
وتعرضت الهيئة مؤخرا لانتقادات واسعة عقب وفاة مواطنين سعوديين داخل اثنين من مراكزها في كل من الرياض وتبوك ووفاة عاملة آسيوية في جدة بعد سقوطها من الطابق الرابع لدى مداهمة شقتها.
 
وعقد الغيث اجتماعا طارئا في الرياض الأحد مع مديري فروع الهيئة على مستوى المملكة لمراجعة الإجراءات المعمول بها وما حصل من تجاوزات عدد من أعضائها في الفترة الماضية.
 
وفي نفس السياق أعلن الغيث عن إحداث منصب متحدث رسمي باسم الهيئة "للتواصل مع جميع وسائل الإعلام"، وعين في هذا المنصب الجديد الشيخ أحمد الجردان مدير العلاقات العامة السابق في الهيئة.
 
ودعا بهذا الخصوص وسائل الإعلام إلى"تحري الحقيقة وألا يغيروا أو يلونوا الحقائق" مؤكدا أن الهيئة "جهاز حكومي له لوائح ونظم يعمل من خلالها، وليس جمعية خيرية أو سرية تعمل تحت الأرض".
 
وكان وزير الداخلية السعودي نايف بن عبد العزيز أشار في وقت سابق إلى حصول "أخطاء فردية" في الفترة الأخيرة لدى هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر رافضا التشكيك بمجمل ما تقوم به هذه الهيئة.
 
ويبلغ عدد أفراد الهيئة -التي تتمتع بصلاحيات واسعة- أربعة آلاف رجل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة