الهضيبي يطالب بإجراء إصلاح سياسي شامل بمصر   
الجمعة 1424/9/13 هـ - الموافق 7/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مأمون الهضيبي
انتقد المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين المحظورة في مصر مأمون الهضيبي استبعاد جماعته من الحوار الوطني الذي بدأه الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم مع أحزاب المعارضة المصرية.

وطالب الهضيبي في حفل الإفطار الذي نظمته الجماعة مساء أمس وحضره ممثلون من مختلف القوى السياسية المصرية ولم يحضره أي ممثل للحزب الحاكم بضرورة إجراء إصلاح سياسي شامل وإلغاء حالة الطوارئ وكافة القوانين المقيدة للحريات.

واتهم الهضيبي الحكومة بالمسؤولية عن الفساد قائلا إن "الجمود السياسي أدى إلى شيوع الفساد الذي زكم الأنوف وتغلغل في جميع المؤسسات الحكومة والعامة، وهو ما أدى إلى أزمة اقتصادية خانقة".

وحذر المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين من أن الفساد وتزايد الفقر يؤديان إلى "ضياع كبير لتماسك المجتمع يؤدي إلى نتائج غير محمودة".

واتهم الهضيبي من جهة أخرى الحكومة بالاكتفاء بمجرد الوساطة كطرف محايد في الصراع الإسرائيلي الفلسطيني بدلا من "الانحياز الكامل والقوي والشامل لشعب فلسطين الباسل".

يذكر أن الإخوان لديها أكبر كتلة معارضة في مجلس الشعب المصري إذ يمثلها 16 نائبا من أصل 454 هم إجمالي عدد أعضاء المجلس. وقد انتخب نواب الإخوان كمستقلين بسبب عدم تمتع الحركة بوضع قانوني وإن كانت السلطات تقر بوجودها كأكبر القوى السياسية المعارضة على الساحة السياسية المصرية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة