إصابة تسعين طفلا صوماليا بالكوليرا بسبب نقص الرعاية   
الأحد 1428/2/14 هـ - الموافق 4/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:01 (مكة المكرمة)، 21:01 (غرينتش)

انتشار الكوليرا في مقديشو سببه نقص الرعاية الصحية (الجزيرة)

أفاد مراسل الجزيرة في مقديشو -نقلا عن مصادر طبية صومالية- بأن تسعين طفلا على الأقل أصيبوا بداء الكوليرا وهم يرقدون بمستشفى العاصمة في ظروف مزرية في مؤشر على تفاقم الأوضاع الصحية في البلاد في ضوء انعدام الأمن والاستقرار فيها.

وذكرت المصادر الطبية أن هذه الإصابات وقعت نتيجة شرب مياه ملوثة أثناء نزوح المصابين إلى خارج العاصمة بسبب المعارك التي دارت فيها بين القوات الإثيوبية والصومالية من جهة وعناصر يعتقد أنهم من فلول المحاكم الإسلامية التي أطيح بها العام الماضي.

ويخشى الأطباء من أن تؤدي الإصابات بهذا الوباء إلى وفاة كثير من الأطفال نتيجة نقص الأدوية وانعدام وسائل الرعاية الطبية في المستشفيات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة