المجلس الفدرالي يفوض بوتين بنشر قوات بسوريا   
الأربعاء 1436/12/17 هـ - الموافق 30/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 11:34 (مكة المكرمة)، 8:34 (غرينتش)
أعلن الكرملين أن مجلس الاتحاد الروسي وافق على منح الرئيس فلاديمير بوتين تفويضا بنشر قوات عسكرية في سوريا، وذلك في وقت طلب فيه الرئيس السوري مساعدة عسكرية من موسكو.

وقال كبير موظفي الكرملين سيرغي إيفانوف، اليوم الأربعاء، إن مجلس الاتحاد الروسي وافق بالإجماع على منح بوتين تفويضا بنشر قوات عسكرية في سوريا.

ونقل -عن عضو بمجلس الاتحاد الروسي- أن استخدام القوة العسكرية يتعلق فقط باستخدام القوة الجوية وليس القوات البرية.

وقال الكرملين، في بيان اليوم، إن بوتين طلب تفويضا من البرلمان بنشر قوات روسية في الخارج.

وكانت آخر مرة منح البرلمان الروسي بوتين حق نشر قوات بالخارج عندما ضمت موسكو شبه جزيرة القرم من أوكرانيا عام 2014.

من جهة أخرى، أعلن الكرملين أن الرئيس السوري بشار الأسد طلب مساعدة عسكرية عاجلة من موسكو.

وكانت تقارير إعلامية وغربية قد أكدت أن الروس أقاموا قاعدة جوية بمحافظة اللاذقية (غربي سوريا). وأفادت المصادر الأميركية بأن موسكو نشرت 28 طائرة حربية في تلك القاعدة مجهزة بشكل خاص لتنفيذ غارات على أهداف أرضية.

وبالإضافة إلى موظفي القاعدة -من الطيارين والميكانيكيين- نشر نحو خمسمئة جندي روسي. وهذه القوات مجهزة بدبابات وآليات مدرعة لنقل الجنود ومروحيات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة