الشرطة اليونانية تستعيد أيقونة بيزنطية نادرة   
الاثنين 1427/9/2 هـ - الموافق 25/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:31 (مكة المكرمة)، 21:31 (غرينتش)

 
استعادت الشرطة اليونانية أيقونة بيزنطية عمرها 700 عام كانت قد سرقت من كنيسة نائية في جنوب اليونان في حادث سطو مثير قبل أكثر من شهر.

وقالت الشرطة إنه تم العثور على الأيقونة في قرية فراكلو في منطقة بيولونيسي في إقليم آركاديا بمساعدة شخص كان يخضع للتحقيق للاشتباه بتورطه في عملية السرقة، مشيرة إلى أن الرجل اعترف بأنه سرق الأيقونة وخبأها داخل حائط يقع خارج كنيسة.

واعتقل شخصان يوم الجمعة الماضي لعلاقتهما بالسرقة. ويعتقد أن اللصوص علقوا انفسهم على ارتفاع مئات الأمتار فوق الأرض على حافة الجرف الذي تقع عليه الكنيسة مستخدمين آلة تسلق احترافية ثم تسلقوا برج جرس الكنيسة وكسروا نافذة وسرقوا الأيقونة التي يبلغ طولها بين 40 و50 سنتيمترا.

وكانت سرقة الأيقونة التي تظهر فيها السيدة العذراء وهي تمسك بالمسيح رضيعا قد أدت إلى صدمة حيث يعتقد أنها تتسبب في حدوث معجزات.

وتقول أسطورة محلية إن لوقا الإنجيلي هو


الذي رسم الأيقونة، وإن الكنيسة بنيت في المكان الذي عثر فيه راعي أغنام عليها بطريق الصدفة في العام 1300 تقريبا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة