مظاهرة للمعارضة الكونغولية تطالب بتأجيل الانتخابات   
الثلاثاء 1427/6/28 هـ - الموافق 25/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 19:03 (مكة المكرمة)، 16:03 (غرينتش)

الشباب شكلوا العنصر الرئيسي في المظاهرة بكنشاسا (الفرنسية)

قادت المعارضة الكونغولية مظاهرة احتجاجية في العاصمة كنشاسا للمطالبة بتأجيل الانتخابات التشريعية والرئاسية المقررة نهاية الشهر الجاري.

ولتفريق التظاهرة استخدمت الشرطة الهري وأطلقت القنابل المسيلة للدموع بالإضافة لإطلاق أعيرة نارية في الهواء.

وقام المحتجون بتمزيق الملصقات واللافتات الانتخابية، وبإلقاء الحجارة في اتجاه رجال الأمن.

وتهدف المعارضة لتأجيل الانتخابات التاريخية التي يتنافس فيها العديد من الأحزاب لأول مرة منذ 40 عاما بحجة الخشية من التزوير وحصول مخالفات من جهة الحكومة.

وتأتي الاحتجاجات بعد شكاوى من الكنيسة الكاثوليكية الرومانية التي تتمتع بنفوذ واسع في البلاد وعدد من المرشحين في الانتخابات بوجود مخالفات كبيرة شابت تنظيم العمليات الانتخابية.

ومن المقرر أن يشرف على العملية الانتخابية المزمعة أكبر قوة لحفظ السلام في العالم تابعة للأمم المتحدة ويبلغ حجمها 17 ألف جندي.

يذكر أن الحرب الأهلية انتهت رسميا بالكونغو عام 2003، لكن جماعات من المسلحين ما زالت تنشط بمناطق واسعة من البلاد خاصة المناطق الشرقية التي يعتقد أن ثرواتها المعدنية أثارت نزاعا اجتذب بإحدى المراحل ستة جيوش أجنبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة