البحرين: أحبطنا هجمات قبل الفورمولا   
الثلاثاء 1434/6/13 هـ - الموافق 23/4/2013 م (آخر تحديث) الساعة 20:50 (مكة المكرمة)، 17:50 (غرينتش)
متظاهران من البحرين أثناء اشتباكات سابقة مع قوات الأمن في إحدى القرى غرب المنامة (الفرنسية)
أعلنت السلطات في البحرين إحباط هجمات وضبط أسلحة من بينها ألف قنبلة بنزين، واعتقال عشرات الناشطين في الفترة التي سبقت انطلاق سباق "فورمولا-1" الذي استضافته المملكة الأحد.

ونقلت وكالة أنباء البحرين عن رئيس الأمن العام اللواء طارق الحسن قوله إن عمليات الأمن التي جرت قبل تنظيم السباق أسفرت عن إحباط عدد من المخططات التي كانت تستهدف تعطيل مصالح الدولة، وشن هجمات ضد رجال الشرطة.

وأضاف الحسن أن الفرق الأمنية تمكنت من اكتشاف عدد من مخابئ الأسلحة والأدوات التي يستخدمها من وصفهم بالإرهابيين في تنفيذ أعمالهم، حيث تم ضبط مخزن للأسلحة بمنطقة الدراز، مشيرا إلى أن السلطات ضبطت ألف قنبلة بنزين و19 من القنابل الوهمية، وطلقات رصاص، ومسدسات محلية الصنع.
 المعارضة البحرينية نظمت تظاهرات خلال الأيام التي سبقت استضافة السباق، ونزل المئات من المعارضين إلى الشارع وعمدوا إلى إغلاق الطرقات وحرق الإطارات، رفضا لإقامة السباق في المملكة

اعتقالات
وقالت السلطات البحرينية إن قوات الأمن اعتقلت 50 ناشطا خلال الأيام التي سبقت السباق، كما أعلنت توقيف شابتين بتهمة محاولة تنفيذ "عمل إرهابي" خلال التجارب الرسمية للسباق.

وذكر الناشط الحقوقي المعارض يوسف المحافظة على حسابه في "تويتر" أن "النيابة العامة أمرت بحبس نفيسة العصفور وريحانة الموسوي لمدة 60 يوما وفق قانون الإرهاب، بعد أن وجهت لهما تهما تتعلق بتفجير في حلبة الصخير".

ونظمت المعارضة البحرينية تظاهرات خلال الأيام التي سبقت استضافة السباق، ونزل المئات من المعارضين بدعوة من "ائتلاف شباب 14 فبراير" إلى الشارع، وعمدوا إلى إغلاق الطرقات، وحرق الإطارات، رفضا لإقامة السباق في المملكة، مرددين شعارات مثل "سباقكم جريمة"، "كلا كلا لفورمولا الدم". ووقعت صدامات بين الشرطة والمتظاهرين.

كما تم تسجيل عدة إصابات، ونفذت السلطات الأمنية حملة اعتقالات طالت ناشطين، إلا أن الاحتجاجات لم تؤثر على فعاليات السباق.

وذكرت منظمة العفو الدولية أن ناشطين تحدثوا عن اعتقال العشرات قبل السباق، بينما قالت منظمة هيومن رايتس ووتش في العاشر من أبريل/نيسان إنه تم اعتقال 20 ناشطا من المعارضة من بلدات قريبة من حلبة السباق.

ونفت حكومة البحرين ذلك، وقالت إن عددا من الأشخاص المتهمين بسرقة وحرق سيارات احتجزوا.

الشيخ راشد دعا نظراءه الخليجيين لتوحيد مواقفهم لحماية أنظمة الحكم في دولهم (الفرنسية)

اجتماع خليجي
من جهة أخرى، أكد وزير الداخلية البحريني الشيخ راشد بن عبد الله آل خليفة أمام نظرائه الخليجيين الذين عقدوا اجتماعا في المنامة على ضرورة اتخاذ "موقف موحد" لحماية أنظمة الحكم في دولهم.

وقال الشيخ راشد فى كلمة له في بداية الاجتماع إن "على أي جهة تفكر بالتطاول على سيادتنا وسلامة بلادنا ألا تتوقع منا القبول والرضوخ، ولا بد من المضي لمزيد من التعاون والاتحاد بالكلمة وبالفعل".

واعتبر أن كل من لديه غاية مضادة يستغل حالة الفوضى التي يراد تعميمها، والتي توفر المساحة لأي تحرك مخل بالأمن في الداخل أو الخارج.

وغالبا ما توجه البحرين اتهامات لإيران بدعم الاحتجاجات  في المملكة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة