مسبار كاسيني يرسل صورا تفصيلية عن حلقات زحل   
الاثنين 1426/4/22 هـ - الموافق 30/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 22:00 (مكة المكرمة)، 19:00 (غرينتش)
حلقات زحل لا تزال غامضة (الفرنسية-أرشيف)
كشفت وكالة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) النقاب عن صور جديدة أكثر تفصيلا لطبيعة تكوينات حلقات كوكب زحل قالت إن مسبار الفضاء كاسيني التقطها مؤخرا وتظهر حلقة لزحل لم تظهر في صور سابقة التقطت للكوكب.
 
وتظهر الصور حلقات زحل في درجات من اللونين الأحمر والفيروزي، وتكشف عن وجود ذرات مختلفة الأحجام تشكل الحلقات السبع الرئيسية حول الكوكب.
 
وأشارت ناسا إلى أن صور الحلقات التقطت قبل أيام بدرجة نقاوة ووضوح لم يسبق لهما مثيل، ومن بينها الحلقة التي يطلق عليها اسم "B" والتي لم ترصدها أي مسبارات سابقة رغم أنها تختلف في طبيعتها عن الحلقتين المجاورتين لها.
 
وتشير الاكتشافات الجديدة إلى وجود اختلافات كبيرة في طبيعة الحلقات وكثافتها. وذكرت ناسا أن قلب الحلقة "B" بعرض خمسة آلاف كيلومتر وأنها تحتوي على موجات تفوق كثافة الحلقة "A" بأربعة أضعاف والحلقة "C" بحوالي 20 ضعفا.
 
وتمتد حلقات زحل على مسافة تزيد على 282 كلم. ويقول العلماء إن طبيعة هذه الحلقات لا تزال غامضة، لكنهم أعربوا عن أملهم في الحصول على معلومات ثرية جديدة من خلال مهمة المسبار كاسيني.
 
ويعتقد العلماء أن الحلقات ربما تتضمن بقايا قمر أو عدة أقمار تابعة لزحل دمرتها قوى جاذبية.
 
وتعتمد مهمة كاسيني على استكشاف حلقات زحل وإرسال موجات راديو خلال سلسلة من التجارب في سبتمبر/أيلول المقبل. وكان كاسيني قد اقترب من زحل في غرة يوليو/تموز الماضي بعد ثماني سنوات تقريبا من إطلاقه.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة