البرد يقتل ثمانية ببولندا   
السبت 1431/1/3 هـ - الموافق 19/12/2009 م (آخر تحديث) الساعة 17:01 (مكة المكرمة)، 14:01 (غرينتش)
موجة الطقس السيئ التي تجتاح بعض المدن الأوروبية تترك بصماتها على الطرق
(رويترز-أرشيف)
ارتفع عدد ضحايا موجة البرد التي تجتاح بولندا منذ عدة أيام إلى ثمانية قتلى, بعد العثور على جثتين في مدينة بيلا، لرجلين أحدهما يبلغ من العمر 35 عاما والثاني 53 عاما.
 
ورغم تلك الموجة فقد عادت حركة سير القطارات لطبيعتها مساء الجمعة في فروتزواف، جنوب غرب بولندا، بعد توقفها لمدة 16 ساعة جراء الموجة التي تركت أضرارا بجسر للسكك الحديدية أقيم وسط المدينة قبل الحرب العالمية الثانية.
 
وتمكنت القطارات من السير مرة أخرى على الجسر بعدما تم تدعيم بنيانه. ويتوقع خبراء الأرصاد الجوية أن تصل درجات الحرارة في بولندا إلى عشرين درجة مئوية تحت الصفر، خلال ساعات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة