تحقيق للبرلمان الأوروبي بشأن السجون السرية لـ CIA   
الجمعة 1426/12/14 هـ - الموافق 13/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:32 (مكة المكرمة)، 22:32 (غرينتش)

إحدى طائرات CIA التي نقلت سجناء عبر أوروبا (الفرنسية-أرشيف)
ينتظر أن يطلق الزعماء السياسيون بالبرلمان الأوروبي اليوم تحقيقا في مزاعم عن إدارة وكالة المخابرات المركزية الأميركية (CIA) سجونا على أراضي الاتحاد الأوروبي.

وقال بريان كرولي -العضو الإيرلندي بالبرلمان الأوروبي وزعيم جماعة اتحاد الشعوب الأوروبية- إن قادة سبع جماعات سياسية بالبرلمان إضافة إلى رئيس البرلمان جوزيب بوريل سيلتقون لاستكمال التفاصيل الخاصة بالتحقيق.

ومن المنتظر -حسب كرولي- أن تبدأ لجنة التحقيق عملها فور تصديق البرلمان عليها رسميا الأسبوع القادم. ومن المتوقع أن تقدم تقريرا في غضون 12 أسبوعا على أبعد تقدير, إلا أن اللجنة لا تتمتع بأي سلطات قانونية، لكنه عبر عن الأمل بجمع أدلة كافية "تكون محفزا للقيام بتحرك فعلي بشأن القضية على المستوى الدولي".

وسيجرى تحقيق البرلمان الأوروبي بالتوازي مع تحقيق يجريه مجلس أوروبا وهو هيئة معنية بحقوق الإنسان تضم 46 دولة لمعرفة ما إذا كانت بعض دول الاتحاد الأوروبي سمحت لنفسها بأن تستخدم في عمليات نقل واحتجاز سجناء بصورة غير مشروعة.

واتهم برلمانيون أوروبيون زعماء دول الاتحاد بالتقاعس عن ممارسة ضغوط كافية على الولايات المتحدة فيما يتعلق بالتقارير الواردة بهذا الشأن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة