التونسية بسباس تتألق بمبارزة أولمبياد بكين   
الأحد 1429/8/9 هـ - الموافق 10/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:35 (مكة المكرمة)، 21:35 (غرينتش)
عزة بسباس قالت إنها فقدت تركيزها في اللمسة الأخيرة (الفرنسية)

دخلت لاعبة المبارزة التونسية عزة بسباس (17 عاما) تاريخ الألعاب الأولمبية عندما أصبحت أول أفريقية تبلغ الدور ربع النهائي قبل أن تخسر بصعوبة أمام منافستها الأميركية ريبيكا وارد (14-15) المرشحة الأبرز للقب اليوم في منافسات سلاح الشيش.
 
وكانت بسباس المصنفة 30 عالميا حققت فوزا لافتا في ثمن النهائي على الفرنسية ليونور بيروس المصنفة ثامنة عالميا 15-11 وكانت قاب قوسين أو أدنى من بلوغ نصف النهائي لأنها تقدمت على منافستها الأميركية 9-6 ثم تعادلت اللاعبتان 14-14 قبل أن تحسم وارد المباراة في مصلحتها.
 
وقالت بسباس التي تنتمي لنادي أورليان الفرنسي "فقدت تركيزي في اللمسة الأخيرة، ولم أجد جوابا عندما قامت منافستي بمهاجمتي لتسجيل نقطة الفوز".

وبقيت بسباس مدة طويلة على أرض الملعب وهي تبكي لكنها سرعان ما استوعبت خيبة أملها بقولها "كان اليوم استثنائيا بالنسبة إلي ودخلت مبارياتي مصممة على تحقيق نتيجة إيجابية، وعندما تفوقت على منافستي الأولى الجنوب أفريقية جيوتي تشيتي 15-2 قلت في قرارة نفسي إذا استطعت التغلب عليها، يعني أنني أستطيع الفوز على أي منافسة أخرى".

وأوضحت "أنا فخورة بما حققته اليوم وأدعو جميع التونسيات إلى ممارسة المبارزة".

وختمت "هذه المرة الأولى التي أشارك في الألعاب الأولمبية ولا شك أني اكتسبت خبرة كبيرة وأنا واثقة من قدرتي على تحقيق نتيجة لافتة في الألعاب المقبلة في لندن".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة