5 قتلى بغارة أميركية جديدة بباكستان   
الأحد 27/3/1433 هـ - الموافق 19/2/2012 م (آخر تحديث) الساعة 13:35 (مكة المكرمة)، 10:35 (غرينتش)
الغارات الأميركية في شمال باكستان قتلت نحو خمسة آلاف شخص منذ 2007 (الفرنسية-أرشيف)

قتل خمسة أشخاص على الأقل في غارة نفذتها اليوم طائرة أميركية بدون طيار في شمال وزيرستان في باكستان، واستهدفت حسب مسؤوليْن أمنيين من وصفوا بالمتشددين.

وتحدث المسؤولان -اللذان لم يكشفا هويتيهما- عن صاروخين على الأقل أطلقا على معسكر في بلدة سبالغا قرب ميرانشاه كبرى مدن شمال وزيرستان المحاذية لأفغانستان، فقتلا "خمسة مقاتلين".

وتأتي الغارة بعد أسبوع من هجوم صاروخي قتل بدر منصور قياديَ القاعدة في باكستان، والذي يحمله المسؤولون الأمنيون في هذا البلد مسؤولية هجمات كثيرة نفذت في السنوات الأخيرة.

ومنذ 2007 قتل في باكستان نحو خمسة آلاف شخص في هجمات تنفذتها طائرات أميركية بدون طيار، على ما تعتبرها الاستخبارات الغربية معاقل للقاعدة وتنظيم طالبان باكستان وشبكة حقاني.

وقد تصاعدت وتيرة هذه الهجمات مع وصول باراك أوباما إلى سدة الرئاسة الأميركية.

وكان أوباما قبل أسبوعين تقريبا أول مسؤول أميركي يعترف علنا بوجود برنامج سري لاستهداف المقاتلين الأجانب في باكستان، لكنه وبقية المسؤولين الأميركيين ما زالوا يرفضون مناقشة تفاصيله.

ويؤكد الخبراء في باكستان أن تكثيف الضربات -التي بدأت في 2004- جعل المقاتلين العرب وحتى الأوروبيين -الذين انضموا إلى معسكرات التدريب التابعة للقاعدة- يغادرون إلى المغرب العربي ودول الساحل واليمن والصومال.

ورغم أن حكومة باكستان عادة ما تدين الغارات باعتبارها خرقا لسيادتها، فإن المراقبين يعتقدون أنها تدعم في السر تنفيذها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة