صدامات بين الشرطة وطلاب صحراويين بالرباط   
الخميس 1428/5/1 هـ - الموافق 17/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 20:23 (مكة المكرمة)، 17:23 (غرينتش)
جبهة البوليساريو في انتظار مشروع التسوية الأممي  (الفرنسية-أرشيف)
اندلعت في المدينة الجامعية بالرباط صدامات بين رجال الشرطة وطلاب معتصمين يدعون إلى استقلال منطقة الصحراء الغربية.

وقال مراد تقي المسؤول في الاتحاد الوطني للطلبة المغاربة بجامعة محمد الخامس إن طلابا صحراويين ينظمون اعتصاما منذ أسبوع في مدخل المدينة الجامعية السويسية الأولى.

ورفع الطلاب لافتات تحيي الذكرى الرابعة والثلاثين لتأسيس جبهة تحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو) منددين "بقمع السلطة". كما رفعوا صور أشخاص قالوا إنهم "معتقلون سياسيون".

وقالت مصادر طلابية إن "الشرطة اقتحمت غرف المدينة الجامعية بحثا عن الطلاب واعتقلت 15 شخصا بينما جرح آخرون". ولم يتسن التأكد من ذلك لدى الشرطة التي رفضت التعليق.

وأشارت تقارير وشهود عيان إلى أن الهدوء الحذر عاد إلى محيط المدينة الجامعية لكن الشرطة لا تزال تنتشر هناك بكثافة.

كما اعتقلت الشرطة مصور وكالة أسوشيتد برس الذي كان يتابع المواجهات ويقوم بتسجيلها, ثم أطلقت سراحه فيما بعد.

وقد وقعت صدامات مماثلة إثر احتجاجات نظمها طلاب صحراويون في جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء يوم الأحد الماضي.

يشار إلى أن زعيم البوليساريو محمد عبد العزيز أدان ما وصفه بـ"القمع العنيف" الذي تمارسه الشرطة المغربية على الطلاب الصحراويين، وذلك في رسالة وجهها إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون.

وتأتي هذه الاضطرابات بينما تعتزم الأمم المتحدة تنظيم لقاء بين الأطراف المعنيين بملف الصحراء الغربية في يونيو/حزيران لتسوية هذه القضية.

وقد دعا مجلس الأمن الدولي في الثلاثين من أبريل/نيسان الماضي المغرب وجبهة البوليساريو إلى التفاوض بدون شروط مسبقة حول مستقبل الصحراء الغربية بإشراف الأمم المتحدة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة