بلير يعامل القيادة الفلسطينية كأطفال الحضانة   
الاثنين 1425/11/15 هـ - الموافق 27/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 12:55 (مكة المكرمة)، 9:55 (غرينتش)

"
يريد بلير أن يجعل من مؤتمر لندن وجلساته دورات تدريبية لإعادة تأهيل الفلسطينيين ديمقراطيا وإنسانيا وحضاريا وربما كيف يستعملون الشوك والسكاكين وآداب الموائد حتى يرتقوا للمستوي المطلوب
"

القدس العربي

تناولت صحف عربية صادرة في لندن الشأن الفلسطيني وما نتج عن زيارة رئيس الوزراء البريطاني إلى هناك، وما يجري بالمغرب من إدارة الظهور تجاه المشرق، كما نقلت توقعات بزيارة جون كيري لسوريا، واستنساخ قطة بخمسين ألف دولار.

بلير يهين الفلسطينيين
"وجه رئيس وزراء بريطانيا توني بلير إهانة قوية للفلسطينيين وقيادتهم وتعامل معهم كأطفال بحضانة عندما أعلن أثناء زيارته للمناطق المحتلة عزمه عقد مؤتمر دولي بلندن لمساعدة الفلسطينيين، لكي يصبحوا شركاء حقيقيين بعملية السلام عبر إقامتهم مؤسسات ديمقراطية"، هذا ما كتبه رئيس تحرير صحيفة القدس العربي.

"بكلمات أخري يريد بلير أن يجعل من مؤتمر لندن وجلساته دورات تدريبية لإعادة تأهيل الفلسطينيين ديمقراطيا وإنسانيا وحضاريا، وربما كيف يستعملون الشوك والسكاكين وآداب الموائد حتى يرتقوا للمستوى المطلوب الذي يسمح لهم بالجلوس لمائدة المفاوضات مع نظرائهم الإسرائيليين".

وأسف الكاتب أن القيادة الفلسطينية الجديدة "بلعت الطعم وقبلت المشاركة بمؤتمر لندن دون تحفظات واعترفت ضمنيا من خلال ذلك بأنها تحتاج فعلا لهذا التأهيل، مثلما أقرت بأن العقبة الأساسية لطريق استئناف المفاوضات هي فسادها وافتقارها للخبرة الديمقراطية والحضارية وحاجتها للإصلاح، ووجود هوة واسعة بينها وبين نظيرتها الإسرائيلية لا بد من علاجها بمصحات لندن"!

ويقول الكاتب "إن رئيس الوزراء الإسرائيلي نجح بالخروج من أزمته برمي الكرة للملعب الفلسطيني مجددا، مثلما نجح بإيجاد ذريعة أخرى تعفيه من أي لوم عندما اتفق مع رئيس الوزراء البريطاني علي أن المشكلة تكمن بالإرهاب الفلسطيني ولا يمكن بل ولا يجب الحديث عن أي شيء آخر قبل وقف هذا الإرهاب بشكل كامل".

المغاربة يديرون ظهورهم
العديد من المغاربة هذه الأيام يديرون ظهورهم للمشرق، محاولين قطع الصلات التي تربطهم به عدا صلة العقيدة, هذا ما تناولته صحيفة القدس العربي بتقرير لها، أوضحت فيه أن الأمر لم يعد يقتصر على حالات فردية، بل اتخذ شكل مواقف يعبر عنها في بعض المنابر الإعلامية والمنتديات السياسية والاجتماعية والثقافية.

من ذلك الجهر برفض سياسة تعريب المعاملات الإدارية والمناهج التعليمية التي تغلب عليها اللغة الفرنسية وإدراج الأمازيغية بالتدريس بالتعليم الابتدائي واعتماد حرف تيفيناغ وليس الحرف العربي للكتابة بلغتهم.

وقالت الصحيفة إن هذا البعد له وجود بالمواقف السياسية للدولة المغربية, مثل تراجع الموقف الريادي للمغرب من القضية الفلسطينية، وكذا حالة البرود التي تشهدها العلاقة بين الرباط وبعض البلدان الخليجية كالسعودية.

القذافي لا يعلم بالقرار
أشارت صحيفة الشرق الأوسط إلى كشف الأمين العام للجامعة العربية عن تلقيه طلبا ليبيا للتدخل واحتواء الأزمة بينها وبين السعودية، إثر قرار المملكة سحب سفيرها وطلب سحب السفير الليبي من الرياض، ردا على تورط ليبيا بمخطط لمحاولة اغتيال ولي العهد السعودي.

وتنقل الصحيفة عن الأمين العام للجامعة أن الجانب الليبي اتصل بالجامعة لمتابعة الموضوع وأن الجامعة بدأت اتصالات لاحتواء الأزمة، موضحا أنه لا يعتبر الطلب الليبي ينطوي على أي معنى من معاني الاحتجاج.

كما نقلت حديث الزعيم الليبي معمر القذافي للتلفزيون المصري أنه سمع بسحب السفراء من إحدى القنوات التلفزيونية العربية وقال "فوجئت به، ولا علم لي بالقرار". وأشار القذافي لعلاقات الأخوة والصداقة التي قال إنها تجمعه مع الأمير عبد الله.

في موضوع آخر علمت الشرق الأوسط أن المرشح الديمقراطي السابق للرئاسة الأميركية جون كيري قد يزور لاحقا سوريا ويلتقي مسؤولين سوريين، ويتزامن الكشف عن زيارة كيري مع ممارسة سوريا وإسرائيل ما وصف بدبلوماسية التفاح.

كما نقلت الصحيفة تسليم قطر لروسيا مواطنيها اللذين كانا قد أدينا من قبل محكمة قطرية بتهمة اغتيال الرئيس الشيشاني الأسبق سليم خان يندرباييف، وقالت مصادر الخارجية القطرية والكرملين إن قرار تسليم عنصري الاستخبارات الروسية أناتولي بيلاشكوف وفاسيلي بوكشوف اتخذ بعد اتفاق بين البلدين بأن يقضي الرجلان ما تبقى من عقوبة السجن المؤبد بروسيا، اللذين حكم عليهما في 30 يونيو/ حزيران الماضي بالسجن المؤبد.

وفي أول حدث من نوعه ربما بالعالم لتسويق قطة مستنسخة ذكرت الصحيفة أن امرأة من مدينة تكساس أعلنت أنها تسلمت هرا صغيرا في أسبوعه الثامن هو نسخة مطابقة من هرها الميت بعد أن دفعت 50 ألف دولار لاستنساخه.

"
المسؤولية النهائية لعدم تحديد موعد بعد للانتخابات التشريعية تقع على كاهل المجلس التشريعي الذي لم ينه مناقشاته لقانون الانتخابات الجديد المعدل
"

مروان كنفاني/ الحياة

قلق تأجيل الانتخابات

قال النائب بالمجلس التشريعي الفلسطيني مروان كنفاني رئيس اللجنة السياسية بالمجلس لصحيفة الحياة إن ثمة مخاوف وقلقا من احتمال عدم تحديد موعد للانتخابات التشريعية الفلسطينية المقبلة قبل الشروع بالانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في 9 يناير/ كانون الثاني المقبل.

وأقر كنفاني في مقابلة مع الصحيفة بأن المسؤولية النهائية بعدم تحديد موعد بعد للانتخابات التشريعية تقع على كاهل المجلس التشريعي الذي لم ينه مناقشاته لقانون الانتخابات الجديد المعدل الذي صارت مرجعيته القانون الأساسي وإعلان الاستقلال الفلسطيني وليس الاتفاق الفلسطيني الإسرائيلي بأوسلو.

ورأى كنفاني أن حركة حماس وحركة الجهاد الإسلامي والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وغيرها من الفصائل الفلسطينية ستشارك بالانتخابات التشريعية المقبلة.

ودوليا نفى رئيس برنامج الأمم المتحدة الإنمائي مارك مالوك براون للحياة أن يكون تعرض لتهديدات أميركية بقطع الأموال أو طُلب منه الإحجام عن نشر تقرير التنمية البشرية العربية، لكنه أقر بتعرضه لضغوط بسبب ما يحتويه التقرير من لغة تتعلق بإسرائيل أولا وكذلك بالغزو الأميركي للعراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة