المالكي يتصل بالسيسي ويمتدح رفضه تقسيم العراق   
الثلاثاء 1435/9/12 هـ - الموافق 8/7/2014 م (آخر تحديث) الساعة 19:28 (مكة المكرمة)، 16:28 (غرينتش)

دعا رئيس الوزراء العراقي المنتهية ولايته نوري المالكي الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الثلاثاء إلى توسيع التعاون بما يعزز "العلاقة التكاملية" بين البلدين، شاكرا إياه على موقفه الرافض لتقسيم العراق.

وأشار بيان صدر عن رئاسة الوزراء أن المالكي أكد للسيسي في اتصال هاتفي ضرورة استمرار التعاون والتواصل من أجل وحدة الموقف والتنسيق بينهما.

وشكر المالكي -وفق البيان- السيسي على موقف مصر الداعم للعراق في مواجهته لما سماه الإرهاب، وعلى موقف الرئيس المصري "في الدفاع عن وحدة العراق والتحذير من أي محاولة ترمي إلى التقسيم".

كما طمأن المالكي السيسي على متانة الموقف الذي تخوضه قواته ضد من وصفهم بالإرهابيين، مؤكدا أن القوات العراقية تواصل تقدمها لاستعادة المناطق التي خرجت عن سيطرتها.

يشار إلى أن القوات الحكومية مدعومة بمليشيات ومتطوعين تخوض معارك مع مسلحين من العشائر ومعهم عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية سيطروا منذ نحو ثلاثة أسابيع على مناطق واسعة في شمالي وغربي البلاد.

السيسي: إجراء استفتاء على استقلال
إقليم كردستان بداية لتقسيم العراق (الفرنسية)

خطوة مصرية
في المقابل، نقل البيان عن السيسي قوله إنه سيوفد وزير خارجيته إلى بغداد "للتأكيد على متانة العلاقات الأخوية" بين البلدين، ولبحث آفاق التعاون في كل المجالات.

وكان السيسي اعتبر أن إجراء استفتاء على استقلال إقليم كردستان العراق بداية "كارثية" لتقسيم العراق.

وقال السيسي في لقاء أجراه الأحد مع رؤساء تحرير الصحف المصرية، إن الاستفتاء الذي يطالب به الأكراد ما هو إلا بداية "كارثية لتقسيم العراق إلى دويلات متناحرة، تبدأ بدولة كردية تتسع بعد ذلك لتشمل أراضي في سوريا يعيش عليها الأكراد، وأخرى في الأردن يعيش عليها نفس أبناء العراق".

وجاء ذلك ردا على مطالبة رئيس الإقليم مسعود البارزاني يوم الخميس للبرلمان الكردي بالشروع في الإجراءات القانونية لتنفيذ استفتاء على استقلاله.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة