شوماخر يستسلم وألونسو يعتبر الفوز هبة من الله   
الثلاثاء 1427/9/17 هـ - الموافق 10/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 21:16 (مكة المكرمة)، 18:16 (غرينتش)
شوماخر اضطر للانسحاب من السباق الياباني لعطل في محرك سيارته (الفرنسية)

بدا الألماني مايكل شوماخر مستسلما بعد فشله في جائزة اليابان الكبرى لسيارات الفورمولا واحد، واعتبر أن اللقب العالمي قد حسم لمصلحة منافسه الإسباني فرناندو ألونسو، فيما اعتبر الأخير أن فوزه بالسباق هبة من الله.
 
واعتبر شوماخر متسابق فريق فيراري والفائز ببطولة العالم سبع مرات (رقم قياسي)، أن لقب السائقين لهذا الموسم قد حسم بعد فوز ألونسو سائق فريق رينو
بالمركز الأول في السباق الياباني الذي يمثل المرحلة السابعة عشرة قبل الأخيرة من بطولة العالم.
 
واضطر شوماخر (37 عاما) للانسحاب من السباق الذي جرى الأحد بسبب عطل في محرك سيارته ليفقد صدارته للترتيب العالمي التي كان انتزعها في السباق الماضي الذي جرى في الصين مستفيدا من انسحاب ألونسو بسبب حادث مماثل.
 
وباتت آمال شوماخر في استعادة اللقب العالمي صعبة التحقق إلى حد كبير، حيث يحتاج لتحقيق مركز متقدم إضافة إلى وقوع أمر غير متوقع لألونسو يمنعه من الحصول على أي نقطة في السباق الذي يقام في البرازيل.
 
من جانبه بدا ألونسو (25 عاما) في غاية السعادة بعد فوزه بالسباق الياباني، واعتبر الأمر بمثابة هبة من الله حيث خرج شوماخر بسبب عطل فني بعد أن كان الأقرب للفوز.
 
وقال ألونسو إنه يشعر أن "عجلة الحظ عادت لتدور أخيرا في اتجاهه" بعدما صادفه حظ عاثر في بعض السباقات الماضية خصوصا في إيطاليا والمجر، كما أنه خسر سباق الصين بعدما تصدر معظم مراحله بسبب قرار خاطئ اتخذه فريقه بشأن نوعية إطارات السيارة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة