نائبة ديمقراطية تتهم إدارة بوش بالتورط في حملته   
الاثنين 1425/9/11 هـ - الموافق 25/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 11:13 (مكة المكرمة)، 8:13 (غرينتش)
الاتهامات تتزايد مع اقتراب موعد الحسم
طالبت النائبة الديمقراطية الأميركية كارولين مالوني بالتحقيق في تورط أعضاء بإدارة الرئيس جورج بوش في حملته الانتخابية.
 
وقالت مالوني في رسالة إلى المدعي العام إنه يجب التحقق مما إذا كانت أموال دافعي الضرائب قد استخدمت فعلا أم لا لتمويل رحلات مرتبطة بالحملة الانتخابية قام بها ثلاثة مسؤولين كبار في إدارة بوش.
 
وتحدثت في رسالتها عما أسمته الحملة الانتخابية التي يقوم بها هؤلاء المسؤولون "في الوقت الذي يتصاعد فيه الإرهاب ويموت الجنود الأميركيون يوميا في العراق".
 
وطلبت مالوني أن يتم التحقيق في كلفة هذه الرحلات ابتداء من يناير/ كانون الأول الماضي، وقالت إن من بين المسؤولين مستشارة الأمن القومي كوندوليزا رايس ووزير الأمن الداخلي توم ريدج ووزير الخزانة جون سنو.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة