استقالة وزير داخلية إسرائيل بعد فضيحة تحرش   
الاثنين 1437/3/10 هـ - الموافق 21/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 1:17 (مكة المكرمة)، 22:17 (غرينتش)
أعلن سيلفان شالوم نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الإسرائيلي مساء الأحد استقالته من منصبه واعتزاله الحياة السياسية، على خلفية اتهامات بأنه تحرش جنسيا بعدد من النساء أثناء حياته العملية.

وقال شالوم في بيان "في ظل هذه الظروف قررت الاستقالة من منصبي كوزير وكعضو في البرلمان"، بينما أمر المدعي العام الإسرائيلي الشرطة بالتحقيق في الاتهامات التي ساقتها وسائل إعلام بحق الوزير المستقيل.

ويرى مراقبون أن قرار شالوم الاستقالة لن يؤثر على استقرار حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو. وكان شالوم -وهو سياسي من حزب الليكود اليميني- تقلد منصب وزير الخارجية في السابق.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية خلال الأيام القليلة الماضية إن عددا من النساء تقدمن بشكاوى تفيد بتحرش شالوم بهن رغم عدم فتح تحقيق في الأمر.

وقالت محطة التلفزيون الرسمية الخاصة بالكنيست الإسرائيلي إن شالوم أعلن عزمه الاستقالة واعتزال الحياة السياسية، ويرجع ذلك في جانب منه إلى قلقه من تداعيات الأحداث الأخيرة على أفراد أسرته.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة