مقتل ثلاثة صينيين في زلزال ضرب آسيا الوسطى   
الأحد 1421/12/2 هـ - الموافق 25/2/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

خارطة تبين مركز الزلزال والدول المتأثرة به
ضرب زلزال بقوة 6.7 درجات على مقياس ريختر منطقة آسيا الوسطى وحدد مركزه في أفغانستان قرب الحدود مع طاجيكستان. وقد قتل في الزلزال ثلاثة صينيين وجرح عدد آخر في حين لم ترد أنباء عن وقوع ضحايا في الهند وباكستان وأفغانستان وطاجيكستان وأوزبكستان التي تأثرت به.

وأعلن المركز الأميركي لرصد الزلازل أن مركز الهزة يقع على بعد 80 كيلومترا جنوب شرق مدينة فيض آباد الأفغانية. وعزا الخبير الجيولوجي في المركز بيل إسميث سبب عدم سقوط ضحايا جراء هذا الزلزال لوقوعه على عمق بعيد يصل إلى نحو 200 كيلومتر عن سطح الأرض.

وقالت إدارة الأرصاد الجوية في أفغانستان إن الزلزال الذي بلغت قوته ست درجات على مقياس ريختر تحدد مركزه في جبال الهندوكوش شمالي البلاد. واندفع سكان العاصمة الأفغانية كابل خارج منازلهم إثر الزلزال، لكن لم يسجل وقوع ضحايا بحسب المعلومات الأولية.

وكان زلزالان وقعا في فبراير/ شباط ومايو/ أيار عام 1998 قد أسفرا عن سقوط حوالي عشرة آلاف قتيل وتشريد عشرات الآلاف من سكان ولايتي تخار وبدخشان في شمال شرق أفغانستان.

وقد شعر بالزلزال سكان العاصمة الباكستانية إسلام آباد، وقال أحد السكان "لقد أيقظنا من النوم وهز الأسرة.. وقد خرج الناس مذعورين من منازلهم". وتأثرت مناطق شمالي الهند بالزلزال وقال سكان العاصمة نيودلهي إنهم شعروا بالهزة التي وقعت في الساعة الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي. وأفادت إدارة الطوارئ في طاجيكستان أن هزة بقوة أربع درجات على مقياس ريختر ضربت طاجيكستان وأوزبكستان، إلا أنه لم ترد أنباء عن وقوع ضحايا.

وأفادت أجهزة الإعلام الصينية الرسمية أن ثلاثة أشخاص لقوا مصرعهم وأصيب آخرون في زلزال بلغت قوته ست درجات على مقياس ريختر وضرب منطقة جبلية جنوب غرب البلاد. وأحدث الزلزال أضرارا كبيرة بالمنازل وتأثرت منه الطرق وخدمات الماء والكهرباء.

وأعلن عن وقوع هزة أرضيه بقوة 5.8 درجات على مقياس ريختر في شمال شرق اليابان ولم توقع ضحايا أو تحدث أضرارا. وفي إندونيسيا ذكرت الأنباء أن الجزر الوسطى للبلاد تأثرت بهزة أرضية راوحت بين 5.6 و6 درجات على مقياس ريختر، وهي ثاني هزة يشعر بها السكان في غضون ساعات. ولم يبلغ عن وقوع ضحايا.

وسرى الذعر وسط سكان المناطق التي ضربها الزلزال بسبب الآثار المدمرة لزلزال ولاية كوجرات في شمالي غرب الهند الذي وقع قبل نحو شهر وأدى إلى مقتل أكثر من 30 ألف شخص.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة