صنعاء تكشف شخصية مدبر الهجوم علىكول   
الجمعة 9/11/1421 هـ - الموافق 2/2/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

المدمرة الأمريكية كول
قال مصدر في الشرطة اليمنية إن السلطات حددت هوية المخطط للهجوم الذي استهدف المدمرة الأميركية كول في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي في مرفأ عدن جنوب البلاد. وأضاف المصدر أن الذي قام بالهجوم يدعى عبد الرحمن الصعفاني, وهو يمني يقيم في الخارج قدم سابقا باسم محمد عمر الحرازي. في حين لم تحدد بعد هوية المنفذ الثاني رغم أن التحقيقات أوشكت على الانتهاء.

وأضاف المصدر أن "المدبر الرئيسي لعملية تفجير المدمرة كول هو المدعو محمد الحرازي الذي تتعقبه السلطات الأمنية حاليا, ويعتقد أن اسمه الحقيقي هو عبد الرحمن الصعفاني.. وقد غادر اليمن قبل نحو شهر من تنفيذ العملية بعد أن قام بالإشراف على جميع مراحل تنفيذها".

وكانت صنعاء أعلنت في الثامن من ديسمبر/كانون الأول الماضي أنها تلاحق محمد عمر الحرازي وهو يمني يشتبه في أنه العقل المدبر للاعتداء على المدمرة الأميركية والذي راح ضحيته 17 بحارا وجرح نحو 37 آخرين.

وذكر مصدر الشرطة أن الأجهزة الأمنية تمتلك الآن معظم التفاصيل المرتبطة بتحضير العملية وتنفيذها والتي استغرقت أكثر من ثلاث سنوات تقريبا, مضيفا أن أحد منفذي العملية ويدعى حسان سعيد عوض الخامري قام عام 1997 باستخراج بطاقة هوية مزورة تحت اسم مستعار.  

ولم ترد معلومات بشأن موعد المحاكمة في هذه القضية التي حدد لها نهاية يناير/كانون الثاني ثم أعلنت السلطات عن إرجائها إلى أجل غير مسمى من أجل إكمال التحقيقات الجارية بالتعاون مع مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي.

وكانت شبكة (آي بي سي) التلفزيونية الأميركية أفادت الثلاثاء أن أحد المتهمين بالمشاركة في تفجير مقر السفارة الأميركية في نيروبي والمحتجز لدى السلطات الأميركية أبلغ مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي بالإعداد لتفجير المدمرة كول.

وقد ادعت السلطات الأميركية أن محمد العوالي الذي اعتقل بعيد اعتداء نيروبي في السابع من أغسطس/آب عام 1998 اعترف بمشاركته في الإعداد لتفجير مقر السفارة الأميركية قبل أن يكشف عن خطة لتفجير قطعة بحرية أميركية في اليمن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة