20 قتيلا بمواجهات جديدة بين الشرطة والمتمردين في نيبال   
الاثنين 1426/12/23 هـ - الموافق 23/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:29 (مكة المكرمة)، 21:29 (غرينتش)

قوات الأمن في نيبال تعزز التدابير تحسبا لهجمات المتمردين الماويين (الفرنسية)


لقي 20 شخصا مصرعهم في مواجهات جديدة جرت بين الشرطة النيبالية والمتمردين الماويين، خلال عطلة نهاية الأسبوع بإحدى قرى جنوب البلاد.
 
وقالت مصادر أمنية إن قوات الأمن عثرت على 14 جثة على الأقل لمتمردين ماويين، بينما قتل ستة من عناصر الأمن بمواجهات وقعت مساء أمس السبت بمنطقة فابارباري على بعد حوالي 180 كلم غرب العاصمة كتماندو.
 
وقد اندلعت المواجهات عندما هاجم مسلحون دورية للشرطة بمنطقة فابارباري. وعلى إثر ذلك طوقت قوات الأمن المنطقة، وشرعت في مطاردة المسلحين مستعملة المروحيات.
 
 وقبل نحو أسبوع قتل 14 شرطيا نيباليا بهجمات بالقنابل شنها متمردون ماويون في محيط العاصمة كتماندو.
 
ويأتي تجدد الهجمات بعد أن انتهت الهدنة من جانب واحد بالثاني من هذا الشهر والتي كان المتمردون الماويون أعلنوها قبل أربعة أشهر. كما أنها تتزامن مع عزم الملك غيانيندرا عزل الحكومة.
 
وفتحت تلك الهدنة الطريق أمام تحالف بين الماويين والأحزاب السياسية السبعة الكبرى، من أجل إقامة نظام ديمقراطي بالمملكة التي احتكر فيها الملك غيانيندرا السلطات المطلقة منذ الأول من فبراير/شباط الماضي.
 
ويسعى الماويون عبر صراع مسلح مستمر منذ 1996 إلى الإطاحة بالنظام الملكي، وتأسيس جمهورية شيوعية. وأسفر هذا الصراع عن مقتل 12 ألف شخص.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة