قوات روسية إضافية على الحدود الطاجيكية الأفغانية   
السبت 12/7/1422 هـ - الموافق 29/9/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنديان روسيان فوق دبابة عند الحدود الطاجيكية الأفغانية (أرشيف)
أفاد مراسل الجزيرة في دوشنبه أن روسيا دفعت بالمزيد من حشودها العسكرية الطاجيكية. وقالت الأنباء إن وزراء الأمن في روسيا وجمهوريات آسيا الوسطى سيجتمعون بعد غد لبحث خطة روسية لدعم التحالف الشمالي المناوئ لحركة طالبان الحاكمة في كابل.

وأوضح مراسل الجزيرة أنه خلال اليومين الماضيين وصلت 18 طائرة نقل عسكرية روسية إلى طاجيكستان على متنها دبابات ورشاشات ثقيلة وقاذفات صواريخ. وأوضح أن روسيا تخشى حاليا من خروقات من جانب حركة طالبان حيث تخوض قواتها معارك عنيفة على مسافة 500 متر فقط من الحدود الطاجيكية الأفغانية .

وفي السياق ذاته يجتمع وزراء الأمن في دول آسيا الوسطى بعد غد لبحث تقديم المزيد من المساعدات لقوات التحالف المناوئ لطالبان. ويبحث الوزراء خطة أمنية روسية لدعم التحالف الشمالي بأسلحة متطورة في الوقت الذي تقدم فيه واشنطن المعونات المالية.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد تعهد الأسبوع الماضي بالمشاركة في العمل العسكري الأميركي ضد أفغانستان بتقديم الأسلحة للقوات المناوئة لطالبان. كما تعهد بوتين بفتح المجال الجوي وقواعد بلاده لعمليات الإغاثة الإنسانية للاجئين الأفغان.

وكانت روسيا قد أشادت في وقت سابق اليوم بقرار مجلس الأمن الدولي بإلزام الدول الأعضاء في الأمم المتحدة باتخاذ إجراءات لمكافحة الإرهاب. ووصف الناطق باسم الخارجية الروسية القرار بأنه تطور سياسي وقانوني هام للغاية في جهود بناء تحالف دولي ضد ما أسماه الإرهاب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة