قتلى وجرحى بهجمات في العراق   
الاثنين 1433/6/29 هـ - الموافق 21/5/2012 م (آخر تحديث) الساعة 21:20 (مكة المكرمة)، 18:20 (غرينتش)
قوات الأمن عادة ما تكون عرضة لهجمات المسلحين (الفرنسية)
 
قتل ثلاثة أشخاص بينهم سيدة وأصيب تسعة آخرون بجروح بينهم ستة من عناصر الأمن بهجمات متفرقة وقعت اليوم الاثنين في العراق، بحسب ما أفادت به مصادر أمنية.

وقال مصدر في وزارة الداخلية إن اثنين من عناصر الشرطة قتلا وأصيب ثلاثة آخرون بجروح في هجوم مسلح استهدف نقطة تفتيش للشرطة على الطريق الرئيسي في منطقة التاجي (25 كلم شمال بغداد). وأضاف "أصيب ثلاثة من المارة بجروح في انفجار عبوة ناسفة في منطقة العامرية غرب العاصمة".

وفي ناحية الدجيل (60 كلم شمال بغداد)، قال مصدر في الشرطة إن "مسلحين مجهولين اغتالوا امرأة بعد اقتحام منزلها في وسط الناحية، ثم لاذوا بالفرار". وأشار إلى أن ابن السيدة الضحية، الذي كان أحد عناصر قوات الصحوة، قتل العام الماضي بنفس الأسلوب.

وفي بعقوبة (60 كلم شمال شرق بغداد)، أعلن ضابط برتبة رائد في الجيش العراقي "إصابة ثلاثة جنود بجروح بانفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية للجيش في ناحية العظيم" إلى الشمال من مدينة بعقوبة.

كركوك
من جانب آخر أعلنت الشرطة العراقية أن مجمع شركة نفط الشمال ثانية أكبر شركات إنتاج النفط الخام في العراق تعرض اليوم إلى هجوم بالصواريخ من دون وقوع إصابات.

وقالت المصادر لوكالة الأنباء الألمانية إن "مجمع شركة نفط الشمال في منطقة عرفة شمالي كركوك تعرض اليوم إلى قصف بصواريخ كاتيوشا تسبب في إلحاق الأذى بعدد من السيارات وإضرار بالبنايات المجاورة من دون وقوع إصابات".

وتراجعت حدة العنف في العراق منذ انسحاب القوات الأميركية، لكن وتيرة الهجمات ارتفعت في الآونة الأخيرة وهي تستهدف في الغالب قوات الأمن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة