تركيا ثالث المونديال بعد الفوز على كوريا   
السبت 1423/4/19 هـ - الموافق 29/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
الفريق التركي على منصة التتويج يحتفل بالمركز الثالث

تغلب المنتخب التركي على نظيره الكوري 3-2 في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع في بطولة كأس العالم التي جرت بمدينة دايجو الكورية.

وسجل أهداف تركيا كل من هاكان سوكور بعد مرور11 ثانية فقط ويلهان مانسيز في الدقيقتين 13 و32 أما هدفا كوريا فسجلهما كل من لي يول يونغ وسونغ تشونغ في الدقيقتين 9 و90 على التوالي.
تألق شوكور مهاجم بارما ورفع علم كوريا في نهاية المباراة

وبهذا الفوز، حقق الأتراك إنجازا فريدا في ثاني مشاركة لهم بالمونديال، حيث خرجوا من المشاركة الأولى لهم من الدور الأول في مونديال 1954 إثر خسارتهم أمام المانيا الغربية في مباراة فاصلة 2-7 بعد أن جمع كل منهم نقطتين ضمن مجموعتهما.

وتختتم البطولة بلقاء المنتخبين البرازيلي مع نظيره الألماني في المباراة النهائية غدا الأحد في يوكوهاما.

وجاءت المباراة سريعة من الطرفين في شوطها الأول والذي سجل فيه أربعة أهداف ثلاثة منها للأتراك ، الأول بعد مرور 11 ثانية عبر المهاجم التركي هاكان شوكور، بعد أن تلقى تمريرة يلهان مانسيز ثم هيأ هاكان الهدفين الثاني والثالث لمانسيز، في الوقت الذي فضل فيه المدرب غونيس وضع اللاعب حسن شاش على مقاعد البدلاء.

وفي الشوط الثاني، حاول الكوريون التعويض وأهدروا أكثر من فرصة ثم تمكنوا من تقليص الفارق في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

مانسيز يشكر شوكور على تمريرته التي سجل منها هدف تركيا الثاني
بداية مثيرة
ومع إطلاق الحكم الكويتي سعد كميل صافرة بداية اللحظات الأولى من بدء المباراة، انتزع المهاجم التركي يلهان مانسيز الكرة من اللاعب هيونغ ميونغ بو ومررها إلى هاكان شوكور الذي وضعها بعيدة عن متناول الحارس الكوري لي وون جاي.

وبهذا الهدف، وضع المهاجم التركي هاكان شوكور اسمه في كتب الأرقام القياسية بتسجيله الهدف الأسرع في تاريخ بطولات كأس العالم ومحطما الرقم القياسي المسجل باسم التشيكي فاكلاف ماسيك الذي سجل هدف منتخب بلاده في مرمى المكسيك بعد مرور 15 ثانية في مونديال السويد 1962.
لي يول يونغ يحتفل بتسجيله الهدف الكوري

ولكن الكوريين نظموا الصفوف و تمكنوا من إدراك التعادل بعد مرور تسع دقائق فقط عبر لي يول يونغ الذي سدد كرة قوية من ركلة حرة مباشرة لم يستطع الحارس التركي رستم فعل أي شيء لصدها إثر خطأ ارتكبه اللاعب التركي يلديراي ضد سونغ تشونغ غوغ

وفي الدقيقة 13، أضاف المهاجم يلهان مانسيز، المسجل الهدف الذهبي في مرمى السنغال بالدور الربع النهائي، الهدف الثاني إثر سلسلة تمريرات مع اللاعب هاكان شوكور.


مانسيز يضيف الهدف الثاني

وفي الدقيقة العشرين، حاول الكوريون إدراك التعادل ولكن محاولة آهن تصدى لها الحارس التركي رستم.

وفي الدقيقة 32، عزز المهاجم التركي يلهان مانسيز تقدم منتخب بلاده بتسجيله الهدف الثالث بعد سلسلة أخرى من التمريرات مع اللاعب هاكان شوكور.

وفي الدقيقة الـ40، حاول آهن أن يقلص الفارق للكوريين ولكن تشون سو ضبط متسللا.

شوط ثان كوري
وفي الشوط الثاني، ضغط الكوريون لتعديل النتيجة فعلت تسديدة بارك جي سونغ
العارضة قليلا في الدقيقة 52, وسدد لي أويل يونغ في الكرة ليمسكها الحارس التركي رستم في الدقيقة 54.

أخفق الحارس التركي في تصدي لكرة تسونغ تشونغ
وخفت سرعة الإيقاع من الجانبين بشكل واضح وبدا الكوريون متسرعين في التسديد, وسدد تشا دوري قذيفة في الدقيقة 84 أبعدها الحارس التركي رستم وفي الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع, نجح الكوري سونغ تشونغ في تسجيل هدف ثان لفريقه في اللحظات الأخيرة إثر هجمة تمكن بعدها من اختراق الدفاع وإرسال كرة زاحفة في الزاوية اليمنى لمرمى الحارس رستم الذي ارتمى عليها دون أن يصلها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة