تأهل عُمان وقطر وإيران لكأس آسيا   
الأربعاء 18/1/1435 هـ - الموافق 20/11/2013 م (آخر تحديث) الساعة 1:06 (مكة المكرمة)، 22:06 (غرينتش)

القطري حامد إسماعيل (يسار) محاولا المرور بالكرة أمام لاعب ماليزيا (الفرنسية)

التحقت منتخبات عُمان وقطر وإيران وأوزبكستان بمنتخبات الإمارات والكويت والسعودية والبحرين إلى نهائيات كأس آسيا لكرة القدم 2015 في أستراليا، في حين أحيى منتخب العراق آماله وتقلصت حظوظ سوريا بعد مباريات الجولة قبل الأخيرة من التصفيات.

ضمن المجموعة الثانية، بلغ منتخب الكويت النهائيات بعد فوزه على تايلند 3-1 وخسارة لبنان أمام إيران 1-4. وسجل يوسف ناصر (19 و71) وفهد عوض (56 من ركلة جزاء) أهداف الكويت، فيما جاء هدف تايلند الوحيد في الدقيقة 68.

وتحتل إيران الصدارة برصيد 13 نقطة أمام الكويت الثانية (9) وقد حجزتا بطاقتي المجموعة، في حين يشغل لبنان المركز الثالث بخمس نقاط وتايلند المركز الرابع الأخير دون رصيد.

وفي الجولة الأخيرة المقررة في 5 مارس/آذار المقبل، تحل الكويت ضيفة على إيران، فيما يشد لبنان الرحال إلى تايلند.
 
الإمارات وأوزبكستان
وضمن المجموعة الخامسة، ضمنت الإمارات الصدارة بشكل نهائي بفوزها الكبير على ضيفتها فيتنام في ملعب محمد بن زايد في أبو ظبي بخماسية نظيفة سجلها وليد عباس (11) وإسماعيل مطر (24) وعلي مبخوت (31) وحبيب الفردان (37) وأحمد خليل (90).

وفازت أوزبكستان على مضيفتها هونغ كونغ 2-صفر في المجموعة نفسها، لترفع الإمارات رصيدها في الصدارة إلى 15 نقطة مقابل عشر لأوزبكستان الثانية وأربع لهونغ كونغ الثالثة التي خرجت رسميا من المنافسة مع فيتنام التي احتلت المركز الأخير من دون رصيد وبخمس هزائم متتالية.

وكانت الإمارات ضمنت تأهلها منذ الجولة الماضية، لكنها سعت اليوم (الثلاثاء) لضمان صدارتها للمجموعة بشكل نهائي، وهو ما حصل بغض النظر عن نتيجة مباراتها الأخيرة مع أوزبكستان في طشقند في 5 مارس/آذار المقبل.

وفي المجموعة الرابعة، استعاد منتخب البحرين الصدارة بفوزه على ضيفه اليمني بهدفين نظيفين سجلهما محمد سالمين (1) وفوزي عايش (88) على ملعب البحرين الوطني بالرفاع.

وبهذا الفوز بلغ رصيد منتخب البحرين 13 نقطة في الصدارة بفارق نقطة عن نظيره القطري الذي كان اعتلاها بفوزه على مضيفه الماليزي بهدف نظيف سجله عبد الكريم العلي في الدقيقة 65.

وكان منتخب البحرين ضامنا تأهله منذ الجولة الماضية، في حين أكد منتخب قطر تأهله في هذه الجولة.

فرحة لاعبين من العراق بعد تسجيل أحد هدفيهما بمرمى إندونيسيا (الفرنسية)

السعودية والعراق
وفي المجموعة الثالثة، ضمن منتخب السعودية الصدارة (13 نقطة) بتعادله السلبي مع مضيفه الصيني في جيان بغض النظر عن نتيجتها في الجولة الأخيرة، فيما بات رصيد الصين ثماني نقاط.

وكانت السعودية ضامنة تأهلها من الجولة الماضية، بعد أن حققت العلامة الكاملة في الجولات الأربع الأولى حيث جمعت فيها 12 نقطة.

وقدم "الأخضر" خدمة كبيرة الى منتخب العراق الذي أبقى آماله بالتأهل بعد تغلبه على مضيفه إندونيسيا بهدفين نظيفين سجلهما حمادي أحمد (27) وكرار جاسم (33 من ركلة جزاء).

ورفع العراق رصيده الى 6 نقاط، في المركز الثالث للمجموعة. وستكون مباراته مع الصين في دبي في 5 مارس/آذار المقبل في الجولة الأخيرة مصيرية لحجز البطاقة الثانية للمجموعة.

يذكر أن العراق سبق أن توج بطلا لآسيا مرة واحدة عام 2007 بفوزه على السعودية في النهائي في جاكرتا بهدف لمهاجمه يونس محمود.

عمان وسوريا
وضمن المجموعة الأولى، تأهل منتخب عمان بفوزه على نظيره السوري في طهران بهدف نظيف سجله عيد الفارسي في الدقيقة الأولى من الوقت الضائع.

العماني حسن الغيلاني (يسار) يمرر الكرة من السوري أحمد الدوني (الفرنسية)

ورفعت عمان رصيدها إلى عشر نقاط وضمنت بالتالي تأهلها بغض النظر عن نتيجتها في مباراتيها الأخيرتين مع الأردن في 31 يناير/كانون الثاني ومع سنغافورة في 5 مارس/آذار المقبلين، في حين تجمد رصيد سوريا عند أربع نقاط.

وتقلصت آمال سوريا كثيرا في حجز البطاقة الثانية، هذا إن لم تكن قد تلاشت لأنه تبقى للأردن الثاني بخمس نقاط في ثلاث مباريات.

وتقام المباراة الثانية في هذه الجولة بين سنغافورة والأردن في 4 فبراير/شباط 2014، إذ تمت مراعاة برنامج الأردن بسبب خوضه مباراتي الملحق مع أوروغواي في التصفيات المؤهلة لمونديال البرازيل العام المقبل، حيث خسر مباراة الذهاب في عمان بخماسية نظيفة، ويخوض مباراة الإياب في مونتيفيديو اليوم الأربعاء.

يذكر أن الاتحاد السوري اختار إقامة مباريات منتخبه في إيران بسبب النزاع الدائر في سوريا.

وتشارك في النهائيات أيضا المنتخبات الثلاثة التي حلت في المراكز الثلاثة الأولى في النسخة الماضية، هي اليابان البطلة وأستراليا الوصيفة وكوريا الجنوبية الثالثة. كما يشارك بطل آخر نسختين من كأس التحدي الآسيوية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة