ألمانيا تفتح حوارا مع أقليتها المسلمة   
الأربعاء 1427/9/4 هـ - الموافق 27/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 17:04 (مكة المكرمة)، 14:04 (غرينتش)

خارطة المانيا
قالت صحيفة لوفيغارو الفرنسية الصادرة اليوم الأربعاء إن ألمانيا بدأت اليوم إجراء حوار رسمي مع أقليتها المسلمة البالغ عددها 3.5 ملايين نسمة, غالبيتهم من أصل تركي من أجل تنظيم هذه الجالية ومناقشة همومها.

وذكرت الصحيفة أن الحكومة تنوي طرح القضايا الأكثر حساسية، بما في ذلك تنامي معاداة السامية بين الشباب المسلم ودور النساء في المجتمع ومتابعة الأئمة الذين يروجون للكراهية.

وأضافت أن أربع لجان عمل شكلت لتدارس مواضيع من قبيل القبول بالقيم الديمقراطية والوضعية الاقتصادية الصعبة للمسلمين والتطرف الإسلامي, وإضافة مناهج دينية خاصة بالمسلمين في المدارس الألمانية, كما هي الحال بالنسبة للكاثوليك والبروتستانت.

لكن الصحيفة تنبأت بأن يطول هذا الحوار نظرا لتشتت المنظمات الإسلامية في ألمانيا, مشيرة إلى أن هدف الحكومة الألمانية هو تكوين أقلية ألمانية ذات خلفية تركية لا أتراك بجوازات ألمانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة