الحريري يعلن حكومته الجديدة ويعين حمود وزيرا للدفاع   
الخميس 1424/2/15 هـ - الموافق 17/4/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

لحود يستقبل الحريري (أ.ف.ب)
أعلن الأمين العام لمجلس الوزراء اللبناني سهيل بوجي أسماء أعضاء الحكومة الجديدة التي شكلها رئيس الوزراء رفيق الحريري بعد استقالته المفاجئة الثلاثاء الماضي. جاء ذلك عقب استقبال الرئيس اللبناني إميل لحود للحريري بقصر الرئاسة حيث عرض عليه تشكيلته الوزارية.

ولم يتضمن التشكيل الوزاري الجديد تغييرات في المناصب الاقتصادية الأساسية حيث بقي في منصبه كل من وزير المالية المقرب من الحريري فؤاد السنيورة ووزير الاتصالات جان لوي قرداحي المقرب من الرئيس لحود.

وقرر الحريري تعيين محمود حمود الذي كان يشغل حقيبة الخارجية وزيرا للدفاع في حين تولى وزير التعليم السابق جان عبيد وزارة الخارجية. وخالف الحريري توقعات الخبراء حيث لم تتضمن حكومته الجديدة أي شخصية بارزة من المعارضة المسيحية للوجود السوري في لبنان.

وهذه خامس حكومة يشكلها الحريري منذ عام 1992 وهي ثالث حكومة في عهد الرئيس إميل لحود. وكان متوقعا على نطاق واسع إجراء تعديلات وزارية منذ عدة أشهر بسبب الخلافات الداخلية المتصاعدة بشأن خطط الإصلاح الاقتصادي.

ووفقا للدستور يتحتم الحصول على موافقة البرلمان اللبناني على الحكومة الجديدة. وكان الحريري قد أجرى مشاورات مطولة اليوم مع نواب البرلمان لاختيار أسماء وزرائه.

وفي ضوء العرف السياسي المتبع في لبنان, تضم الحكومة عددا متساويا من الوزراء المسيحيين والمسلمين ومن بينهم رئيس الوزراء من السنة. وتزامن التغيير الوزاري مع انتهاء الحرب في العراق والتهديدات التي وجهتها واشنطن لدمشق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة