الفلسطينيون يتضامنون مع إضراب أسراهم في يومه الثاني   
الأحد 1425/8/19 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 23:22 (مكة المكرمة)، 20:22 (غرينتش)

العلم الفلسطيني يرفرف في مظاهرة بغزة للتضامن مع الأسرى (الفرنسية)

تضامن الفلسطينيون مع إضراب الأسرى المفتوح عن الطعام والذي دخل يومه الثاني في أربعة من سجون الاحتلال الإسرائيلي هي نفحة والسبع وهداريم وشطة.

فقد تظاهر أكثر من 3000 فلسطيني في غزة أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر وسلموا مذكرة لمكتب ممثل للأمين العام للأمم المتحدة تطالب بالتدخل الفوري للضغط على إسرائيل في قضية الأسرى.

وفي الخليل عم المدينة إضراب شامل بدعوة من القوى الوطنية الفلسطينية، كما جرت مواجهات بالحجارة في باب الزاوية وسط مدينة الخليل ألقى خلالها الفتيان الفلسطينيون الحجارة على قوات الاحتلال.

من جانبه أعلن الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين المعتقل من قبل السلطة الفلسطينية في سجن أريحا أحمد سعادات أنه سيبدأ الإضراب عن الطعام يوم الثامن عشر من الشهر الجاري تضامنا مع إضراب الأسرى.

وقال سعادات في بيان حصل مراسل الجزيرة نت في الأردن على نسخة منه إن عددا من رفاقه المعتقلين معه سيشاركونه إضرابه.

من ناحية ثانية تعقد الحكومة الفلسطينية في مدينة رام الله جلستها الأسبوعية وتناقش في جزء منها إضراب الأسرى، وكانت أعلنت تشكيل غرفة عمليات لإجراء اتصالات دولية لحشد التأييد للأسرى.

وحمل نبيل أبو ردينة مستشار الرئيس الفلسطيني إسرائيل مسؤولية التصعيد في السجون والخطر الذي يهدد حياة الأسرى المضربين عن الطعام.

وكانت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) دعت أمس في بيان الدول العربية والإسلامية والمنظمات الحقوقية إلى الاهتمام بالأسرى الفلسطينيين، وأكدت أنها لن تتخلى عنهم وأنها قادرة على ابتداع الوسائل الكفيلة بمساعدتهم.

فلسطينيات يحملن صور أقاربهن الأسرى خلال مظاهرة للتضامن معهم برام الله (رويترز)

الموقف الإسرائيلي
وفي الإطار ذاته اتهم رئيس نادي الأسير عيسى قراقع إدارة السجون الإسرائيلية بأنها "تتعامل مع الإضراب بشكل لا أخلاقي إذ قامت بمصادرة الدخان والملح من الأسرى في خطوة تصعيدية وسابقة لم تحصل خلال أي إضراب".

وأضاف أن الإسرائيليين "أحضروا الليلة الماضية خمسين سجينا جنائيا يهوديا إلى سجن نفحة ودخلوا على أقسام السجناء الفلسطينيين وبدؤوا شي اللحوم في خطوة استفزازية".

من جهتهم هدد السجناء الفلسطينيون بالامتناع عن شرب الماء إذا استمرت سلطات السجون بالتصعيد.

تضامن بالأردن ولبنان
وفي الأردن دعت لجان حق العودة للاجئين الفلسطينيين في بيان لها اليوم كل اللاجئين في كل أماكن وجودهم في الأردن والشتات إلى التعبير عن تضامنهم ودعمهم للأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، كما دعت الأردنيين وقواهم السياسية إلى إظهار تضامنهم مع إضراب الأسرى الفلسطينيين.

أما الحكومة الأردنية فدعت إسرائيل لاحترام القوانين الدولية الخاصة بمعاملة السجناء والأسرى. وقالت المتحدثة الرسمية باسم الحكومة أسمى خضر إن "الهدف الأساسي الذي نسانده هو الإفراج عن كل الأسرى".

وفي لبنان شارك نحو 200 لبناني وفلسطيني في اعتصام أمام مقر الأمم المتحدة ببيروت لمؤازرة الإضراب.

جنود إسرائيليون أمام جثة فلسطيني استشهد عند حاجز إسرائيلي بالقدس (رويترز)

استشهاد فلسطينيين
وعلى الصعيد الميداني أفاد مراسل الجزيرة أن قوات إسرائيلية كبيرة اقتحمت نابلس فجر اليوم وفرضت حظر التجول على وسط المدينة والبلدة القديمة فيها، كما احتلت نحو ثلاثين نقطة في باقي أحيائها. وأضاف أن قوات الاحتلال أغلقت جميع الحواجز المؤدية إلى نابلس.

وأفادت مصادر طبية فلسطينية في نابلس باستشهاد فلسطيني بعد مواجهات مع قوات الاحتلال في المدينة.

وكانت غارة إسرائيلية بطائرات من نوع أباتشي الأميركية الصنع قتلت فجر اليوم فلسطينيين بصاروخين أطلقتهما باتجاههما شرقي بلدة جباليا في قطاع غزة. وزعم الاحتلال أن الفلسطينيين كانا يستعدان لإطلاق صواريخ القسام.

في حين نقل مراسل الجزيرة نت عن مصادر فلسطينية قولها إن الشهيدين واسمهما موسى أبو ماشي ومحمد أبو حشيش لا علاقة لهما بفصائل المقاومة الفلسطينية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة