معارضو الاحتلال الأميركي للعراق يلتئمون بألمانيا   
السبت 1426/2/1 هـ - الموافق 12/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 23:18 (مكة المكرمة)، 20:18 (غرينتش)

دعوة ألمانية لخروج القوات الأميركية من العراق (رويترز)

التأم حوالي 200 شخص من معارضي الاحتلال الأميركي للعراق اليوم السبت في برلين بألمانيا في إطار مؤتمر دولي حول العراق، مطالبين برحيل قوات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة وقيام عراق حر.
 
وقالت باربرا فوكس العضو في مجموعة "عولمة وحرب" التابعة لمنظمة "أتاك" المناهضة للعولمة التي تشارك في تنظيم المؤتمر "نحن لا نكره الأميركيين ونحن ندين الاعتداءات الانتحارية التي تستهدف المدنيين لكننا نعتبر أن مقاومة (القوات الاميركية) أمر مشروع".
 
وشاركت مجموعات سلمية أخرى في تنظيم المؤتمر إضافة الى الحزب الشيوعي الألماني. 
 
ويشارك في المؤتمر مسؤولون من أحزاب عراقية بينها أحزاب "المؤتمر التأسيسي الوطني العراقي" و"تجمع الوحدة الوطنية العراقية".
 
وقال الشيخ هادي الخليصي المسؤول بالمؤتمر التأسيسي الوطني العراقي, مؤكدا أنه يمثل أكثر من ستين حزبا وتجمعا عراقيا من شتى التوجهات "نحن نطالب برحيل القوات الأميركية من العراق لأنها تسببت بفوضى كبيرة في البلاد..إانهم يدمرون العراق وثروته النفطية ويريدون تغيير ثقافته".
 
واجتذب المؤتمر الذي يعقد في مقر جمعية تركية بحي كروزبرغ الشعبي حوالي مائتي شخص معظمهم من الناشطين اليساريين ودعاة السلام.
 
ويبحث المؤتمرون ثلاث نقاط أساسية تتعلق بالسلام في عراق حر, وحقيقة الاحتلال والمقاومة, ورفض أي دعم ألماني للاحتلال.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة