كازاخستان تطالب روسيا بوقف تجارب الأسلحة على الحدود   
الجمعة 1422/6/5 هـ - الموافق 24/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

طالبت السلطات الكازاخية روسيا بوقف استخدام الذخيرة الحية في منطقة للتجارب على الحدود بين البلدين، وذلك إثر انفجار صاروخ ضال أطلقته السلطات الروسية على مقربة من قرية كازاخية دون أن يوقع أضرارا.

وجاء في مذكرة من وزارة الخارجية الكازاخية إلى نظيرتها الروسية أنه "يجب وقف جميع التجارب بالذخيرة الحية حتى يكتمل التحقيق في الحادث الذي وقع الأربعاء، ويعقد الجانبان مفاوضات بشأن التسوية القانونية المترتبة على مثل هذه الحوادث".

وكان صاروخ روسي من طراز إس-300 أرض/ جو قد أطلق في عملية تجريبية من قاعدة أشلوك العسكرية الروسية بالقرب من ميناء على بحر قزوين (800 ميل جنوب موسكو) وضل مساره وانفجر غربي كازاخستان، دون أن يتسبب في حدوث أضرار.

وكان مسؤولو سلاح الجو الروس ذكروا في البداية أن الصاروخ هبط في الصحراء لكن وزارة الخارجية في كازاخستان سارعت بالرد بأن الصاروخ انفجر على مسافة
12كلم فقط من قرية بالكودوك في منطقة بحر قزوين، مخلفا حفرة بعرض 46 قدما وعمق 16 قدما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة