المتمردون في ساحل العاج يهاجمون مدينة إستراتيجية   
الأربعاء 1423/10/14 هـ - الموافق 18/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سكان مدينة مان يفرون من المعارك (أرشيف)
أعلن المتمردون في ساحل العاج أنهم استعادوا السيطرة على مدينة مان الإستراتيجية غربي ساحل العاج في حين أكدت مصادر حكومية عسكرية نشوب قتال لكنها نفت أن تكون المدينة قد سقطت في أيدي المتمردين.

وأوضحت هذه المصادر أن المتمردين شنوا هجمات على ثلاث جبهات أن القوات تصدت للهجمات على الجبهتين الشرقية والشمالية، لكن معارك عنيفة تدور جنوب مان التي تبعد نحو 650 كيلومترا من أبيدجان العاصمة الاقتصادية للبلاد.

وكان مقاتلو الحركة الشعبية لساحل العاج في منطقة الغرب من أنصار القائد العسكري الذي اغتيل روبير غي الذي ينحدر من هذه المنطقة هاجموا مان وسيطروا عليها في 28 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي مع مدن أخرى قريبة من الحدود الليبيرية بعد معارك عنيفة مع القوات الحكومية. وأعلن جيش ساحل العاج بداية الشهر الجاري أنه استعاد المدينة وهي مركز رئيسي لزراعة البن.

في هذه الأثناء قرر رئيس توغو غناسينغبي إياديما عدم حضور قمة دول المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا التي ستعقد مساء اليوم في العاصمة السنغالية دكار والمخصصة لبحث الأزمة في ساحل العاج. ولم يصدر تبرير لغياب الرئيس التوغولي الذي يرأس لجنة الوساطة التي تضم في عضويتها رؤساء كل من نيجيريا وغانا ومالي والنيجر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة