اغتيال قاض إيراني ينظر قضية المعارض غانجي   
الثلاثاء 1426/6/27 هـ - الموافق 2/8/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:46 (مكة المكرمة)، 14:46 (غرينتش)
ضغوط دولية تمارس على طهران لإطلاق سراح أكبر غانجي
قال مصدر قضائي إيراني إن مسلحا قتل قاضيا ينظر في قضية المعارض الإيراني أكبر غانجي.
 
وقال المتحدث باسم القضاء جمال كريمي إن القاضي مسعود مقدس لقي مصرعه بعد أن  أصيب برصاص أحد المسلحين كان يستقل دراجة نارية أثناء مغادرته مبنى المحكمة في طهران اليوم.

وكان غانجي المعروف بانتقاده الجمهورية الإسلامية اعتقل عام 2001 عقب نشره لسلسلة مقالات تربط بين مسؤولين دينيين ومقتل منشقين سياسيينِ.
 
ودعت منظمة "مراسلون بلا حدود" للإفراج الفوري عن غانجي بعد تلقيها معلومات عن إضرابه عن الطعام, واصفة قرار اعتقاله بـ"الظالم".
 
كما شدد القضاء الإيراني على أنه لن يذعن للضغوط الدولية لإطلاق سراح غانجي, لكن أحد المسؤولين أشار إلى أنه من المحتمل بحث إمكانية العفو عنه.
 
يذكر أن القاضي مقدس نظر في قضية المفكرين والإصلاحيين الذين شاركوا في مؤتمر برلين الذي أثار جدلا شديدا في العام 2000.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة