انتشار العنصرية ضد العرب والمسلمين عبر الإنترنت   
الأربعاء 17/5/1424 هـ - الموافق 16/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كشفت الحركة الفرنسية ضد العنصرية ومن أجل الصداقة بين الشعوب انتشار الشعور المناهض للعرب والمسلمين في مواقع كثيرة عبر الإنترنت.

جاء ذلك في تقرير أعدته الحركة في ختام تحقيق أجرته على مدى سنتين عن المواقع التي تشجع العنصرية ضد العرب والمسلمين على شبكة الإنترنت.

ويظهر التقرير أن المشرفين على هذه المواقع وجهوا شتائم عنصرية عبر الشبكة وتهديدات بالقتل وقاموا بذم أشخاص وصحفيين وسياسيين وتهجموا على أماكن عبادة مسلمة بعنف لا يصدق.

وقال الأمين العام للحركة مولود عوني إن الشبكة أصبحت مكانا لنشر العنصرية ضد العرب والمسلمين. كما أن التقرير يشير إلى أن المتطرفين النازيين الجدد وجزءا من اليمين المتطرف الموالي لإسرائيل يتفقون على معاداة الإسلام.

وأشار التقرير إلى أن غالبية هذه المواقع اختفت في مارس/ آذار 2003 بسبب خلافات داخلية إلا أن مواقع أخرى ظهرت مكانها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة