منظمة العفو تتهم الاتحاد الأوروبي بانتهاك حقوق الإنسان   
الأربعاء 1426/4/24 هـ - الموافق 1/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:33 (مكة المكرمة)، 10:33 (غرينتش)

اعتقال الأشخاص بدون تهم في بعض الدول الأوروبية يقابل بانتقاد دولي (الفرنسية-أرشيف)

اتهمت منظمة العفو الدولية الاتحاد الأوروبي بانتهاك حقوق الإنسان في حربه على "الإرهاب" مشيرة خلال تقرير قدمته الثلاثاء في بروكسل إلى ممارسات مثيرة للشكوك في بريطانيا وإسبانيا في ظل صمت الاتحاد.

وأظهر التقرير مخاوف من انتهاك حقوق المشتبه في اتهامهم "بالإرهاب" عند تسليمهم لدول أخرى خارج نطاق دول الاتحاد الأوروبي حيث يخضعون للتعذيب لانتزاع المعلومات منهم.

واتهمت المنظمة بريطانيا وإسبانيا بخرق حقوق الإنسان المنصوص عليها في الاتفاقيات الأوروبية والدولية من خلال اعتقال العديد من الأشخاص دون تهم مع السماح باستخدام معلومات للاستخبارات في قضايا ربما تحصل عليها بوسائل التعذيب أو غيره من المعاملة اللاإنسانية.

وأشارت المنظمة إلى المخالفات التي ترتكبها بريطانيا والسويد بتسليم مشتبه فيهم لدول أخرى دون اتخاذ الإجراءات القانونية السليمة، معرضين بذلك المشتبه فيهم لمحاكمة غير عادلة وللتعذيب.

وطالبت المنظمة الاتحاد الأوروبي بسرعة وضع إطار قانوني ملزم لمراعاة اللوائح الدولية السارية في مجال حقوق الإنسان ومراجعة قرارات الاعتقال الأوروبية وقوائم "الإرهاب" وتقديم التعويضات في حال ارتكاب أخطاء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة